كأس القارات: فوز ايطاليا على المكسيك 2-1

تم نشره في الاثنين 17 حزيران / يونيو 2013. 03:00 صباحاً
  • الإيطالي ماريو بالوتيلي (يمين) بين مدافعي منتخب المكسيك كارلوس سالسيدو وحيرام في مباراة الأمس ضمن بطولة كأس القارات -(ا ف ب)

ريو دي جانيرو -فاز منتخب ايطاليا على نظيره المكسيكي 2-1 اليوم الاحد في ختام الجولة الاولى من منافسات المجموعة الاولى في كأس القارات لكرة القدم المقامة في البرازيل حتى 30 حزيران/يونيو.
وسجل اندريا بيرلو (27) وماريو بالوتيلي (78) هدفي ايطاليا، وخافيير هرنانديز (34 من ركلة جزاء) هدف المكسيك.
وكانت البرازيل المضيفة افتتحت المنافسات امس بفوز كبير على اليابان 3-صفر.
على ملعب ماراكانا وامام نحو 65 الف متفرج، حققت ايطاليا فوزها السابع على المكسيك مقابل 4 تعادلات انتهت جميعها بنتيجة واحدة 1-1، وخسارة واحدة.
وضم منتخب ايطاليا المشارك في البطولة الحالية 6 لاعبين من يوفنتوس بطل الدوري و4 من ميلان ولا يوجد ضمن صفوفه اي لاعب من انتر ميلان ولا اي لاعب محترف خارج ايطاليا.
وخاض اندريا بيرلو صانع العاب المباراة الدولية رقم 100 وشاءت الصدفة ان تكون على ملعب ماراكانا الذي يحلم به اللاعب منذ طفولته وبات اللاعب الايطالي الخامس الذي يدخل نادي المئة وتوج حلمه بتسجيل الهدف الاول، فيما خاض حارس يوفنتوس جانلويجي بوفون المباراة الدولية رقم 129.
وبدأت المباراة دون جس نبض خصوصا من ناحية الايطاليين، وسنحت لهم الفرصة الاولى عندما ارتكب المدافع فرانشيسكو رودريغيز واهدى الكرة الى ماريو بالوتيلي الذي سددها من مكان وقوفه على بعد نحو 40 مترا محاولا استغلال تقدم الحارس خوسيه كورونا فابتعدت عن الخشبات(5).
وعكس ريكاردو مونتوليفو كرة امام المرمى من الجهة اليسرى تابعها بالوتيلي بيسراه وتصدى لها كورونا ثم شتتها احد المدافعغين (7)، وجرب ايمانويلي جاكيريني حظه وتصدى الحارس المكسيكي لكرته على دفعتين (9).
وشن المنتخب المكسكي بطل النسخة الرابعة على ارضه عام 1999، اول هجمة منسقة وعكس جوفاني دوس سانتوس كرة من الجهة اليسرى الى لاعب فالنسيا الاسباني اندريس غواردادو الذي تابعها بقوة اصابت العارضة ووجهت الانذار الاول الى الطليان (11).
وتميز الاداء بالسرعة من الجانبين في الدقائق الاولى، وحصلت المكسيك على ركلة حرة نفذها دوس سانتوس في الحائط (16)، وارتد الايطاليون بهجمة مرتدة وسقط بيرلو في المنطقة مطالبا بركلة جزاء فلم يعطه الحكم التشيلي انريكه اوسيس اذنا صاغية، واطلق خافيير اكينو كارمونا كرة طائشة بعيدا عن مرمى جانلويجي بوفون (20).
وسدد خافيير هرنانديز مهاجم مانشستر يونايتد الانكليزي كرة خفيفة ارتمى عليها بوفون (22)، وحوصر بالوتنيلي واسقط فحصل على ركلة حرة نفذها بيرلو باناقة على شكل موزة ووضعها على يمين الحارس كورونا (27).
وابعد المدافع الايطالي جوجو كيليني كرة عرضية خطرة الى خارج الملعب (31)، وارتكب المدافع الايطالي اندريا بارزاغلي خطأ مزدوجا قاتلا حين فشل اولا في الهروب بالكرة قبل ان يخطفها منه دوس سانتوس ثم مخاشنته للاخير واسقاطه في المنطقة المحرمة فاحتسبت ركلة جزاء نفذها صاحب الوجه الطفولي خافيير هرنانديز الذي رمى بوفون الى الجهة اليمنى ووضع الكرة في الزاوية اليسرى مدركا التعادل (34).
وتلاعب الهجوم الايطالي بالدفاع المكسيكي ومررت الكرة اكثر من مرة داخل المنطقة ووصلت اخيرا الى بالوةتيلي الذي استدار حول نفسه وسددها خفيفة سيطر عليها كورونا (40)، ومرر بيرلو كرة خادعة الى اينياتسيو اباتي في الجهة اليمنى عكسها الاخير عرضية امام المرمى ابعدت بصعوبة من امام جاكيريني بجهد مشترك من الحارس والدفاع (43).
وفي بداية الشوط الثاني كما في الاول، كانت التفوق الميداني لصالح الطليان، ونفذ بيرلو ركلة حرة مشابهة للتي سجل منها الهدف مع مسافة اقل لكنها لم تمر ووصلت الى مونتوليفو الذي اهرد فرصة لا تتكرر لزيادة الغلة واستقرت الكرة بين يدي كورونا (53).
وحصلت ايطاليا على ركلة حرة اخرى بعد خطأ من دوس سانتوس في مكان مناسب جدا انبرى لها بيرلو ونفذها بالطريقة المعتادة فانحرفت قليلا عن الزاوية اليسرى (60)، وكاد بارزاغلي يرتكب خطأ ثانيا حين اعاد الكرة برأسه الى بوفون وهو ملاق من دوس سانتوس الذي كان قريبا من يخطفها قبل وصول الحارس اليها (62).
وحصل دوس سانتوس على ركلة حرة عند الزاوية اليمنى للملعب نفذها بنفسه ارتقى لها خيراردجو فلوريس زونيغا وتابعها برأسه على يمين المرمى الايطالي (70)، ورد بالوتيلي بتسديدة يسارية من داخل المنطقة بعيدا عن القائم الايمن (72)، وامسك بوفون كرة سهلة (74).
وتقدمت ايطاليا مجددا بعد كرة رفعها بارازاغلي من الخلف وتابعها جاكيريني بقدمه وهي طائرة فعلت وسقطت داخل المنطقة خطفها بالوتيلي من بين 3 مدافعين وتابعها بيمناه في قلب المرمى (78).
وخفت وتيرة الاداء في الدقائق العشر الاخيرة خصوصا من جانب الطليان بسبب انخفاض اللياقة البدنية، فلم تشهد اي خطورة تذكر من الجانبين. - (ا ف ب)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الوحدات (خلف المحامي)

    الاثنين 17 حزيران / يونيو 2013.
    دائما الوحدات رافع راسنا في البطولات العالمية الف الف الف مبروك هذا الانجاز