توزيع جوائز الشيخ زايد على الفائزين في أبو ظبي

تم نشره في الثلاثاء 30 نيسان / أبريل 2013. 03:00 صباحاً

أبو ظبي- وزعت جوائز الشيخ زايد للكتاب في دورتها السابعة مساء أول من أمس في مركز ابو ظبي الوطني للمعارض، على الفائزين وفي مقدمتهم شيخ الازهر الفائز بجائزة شخصية العام الثقافية.
وقام الشيخ هزاع بن زايد ال نهيان بتسليم الجوائز الى الفائزين.
والقى شيخ الازهر احمد الطيب كلمة بهذه المناسبة عبر فيها عن اعتزازه بالحصول على الجائزة "لقيمتها الادبية والعالمية وما ترمز إليه تخصصاتها المتعددة من تكريم للابداع والشباب الموهوبين. واحسب ان هذا التقدير يشجعنا جميعا للمضي على طريق الوسطية التي تجمع بين الاصالة والمعاصرة والتمسك بالسلم والأمن والتعايش".
ومن اسباب اختيار شيخ الازهر للفوز بهذه الجائزة كونه من "الشخصيات التي تجمع بين البحوث الاكاديمية المتخصصة في الفلسفة التي درس اصولها في فرنسا والبحوث العلمية الجادة والمنهج التدريسي الناجح في جامعات عربية عديدة فضلا عن كونه من العلماء الذين يمثلون الوسطية الاسلامية البعيدة عن الغلو والداعية الى ثقافة التسامح والحوار". ومن الفائزين الاخرين الكاتبة اللبنانية اليزابيث سوزان كساب في فرع التنمية وبناء الدولة عن كتابها "الفكر العربي المعاصر دراسة في النقد الثقافي المقارن" والكاتب المغربي عادل حدجامي الفائز في فرع المؤلف الشاب عن كتابه "فلسفة جيل دولوز في الوجود والاختلاف" والكاتب التونسي فتحي المسكيني الفائز في فرع الترجمة عن ترجمته لكتاب الفيلسوف الالماني مارتن هيدغر "الكينونة والزمان".
وفاز الكاتب العراقي عبد الله ابراهيم في فرع الفنون والدراسات النقدية عن كتابه "التخييل التاريخي.. السرد والامبراطورية والتجربة الاستعمارية" والباحثة البريطانية مارينا وورنر في فرع الثقافة العربية في اللغات الاخرى عن كتابها "السحر الاغرب .. والف ليلة وليلة".
كذلك فاز المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب في دولة الكويت بجائزة الشيخ زايد للنشر والتقنيات الثقافية لدوره الرائد خليجيا وعربيا منذ العام 1973 في رعاية الاداب والفنون. وكانت اللجنة المشرفة على هذه الجوائز حجبت هذا العام جائزتي الشيخ زايد في فرعي الاداب وادب الطفل. - (ا ف ب)

التعليق