فتوى بحرمة صعق الحيوانات بالكهرباء قبل ذبحها

تم نشره في الجمعة 26 نيسان / أبريل 2013. 02:00 صباحاً

عمان - أفتت دائرة الإفتاء العام "بأن صعق الحيوانات بالكهرباء قبل ذبحها إن كان مزهقا للروح أو يوصل الحيوان إلى حالة تشبه حالة المذبوح فهو ميتة، وقطع المريء والحلقوم والأوداج في الحيوان بعد ذلك لا يسمى ذكاة شرعية؛ لأن الذكاة هي التي يحل بها أكل الحيوان، والحيوان الميت لا تلحقه الذكاة".
وجاء في بيان صحفي أصدرته الدائرة أمس "أما إذا كان الصعق الكهربائي يفقد الحيوان الوعي فقط لكنه ما يزال حيا بحيث يمكن أن يصحو بعد فترة، فإن ذبحه وهو في هذه الحالة يعتبر ذكاة شرعية يبيح أكل لحمه، وإنما يفعل الجزارون ذلك من أجل إراحة الحيوان عند ذبحه، ولتسهل عملية الذبح، خاصة أن المسالخ الحديثة تذبح بها أعداد كثيرة من الطيور والحيوانات".
وأضاف "وإذا سألنا المتخصصين فأفادوا بأن هذا الصعق لا يميت الحيوان، جاز أن نأكل ما ذبح بهذه الطريقة"، مشيرا الى أن دائرة الإفتاء العام تنصح الجزارين بأن يتقوا الله تعالى، وأن يتلطفوا بالمواشي قبل ذبحها، ليسيطروا عليها بدون إيلام بقدر الاستطاعة، وأن تكون السكين المعدة حادة جدا لقطع المريء والقصبة الهوائية والعروق المحيطة بالعنق بالسرعة الممكنة.-(بترا)

التعليق