الأمير علي يأمل بالاتفاق على مرشح عربي واحد لخوض انتخابات الاتحاد الآسيوي

تم نشره في الأربعاء 10 نيسان / أبريل 2013. 02:00 صباحاً
  • سمو الأمير علي بن الحسين -(أرشيفية)

دبي- قال سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي (الفيفا) عن القارة الآسيوية ورئيس اتحاد غرب آسيا لكرة القدم، انه كان يأمل أن يتم الاتفاق على مرشح واحد من بين المرشحين العرب الثلاثة للمنافسة على رئاسة الاتحاد الآسيوي، مشيرا إلى أنه ربما يدعو لمناظرة بين المرشحين الثلاثة.
وينافس ثلاثة مرشحين عرب هم الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني ويوسف السركال رئيس الاتحاد الاماراتي والسعودي حافظ المدلج، بالإضافة إلى التايلاندي وراوي ماكودي في الانتخابات التي ستجري في الثاني من أيار (مايو) المقبل.
وأضاف سمو الامير علي في مقابلة مع موقع كووورة على الانترنت نشرت أمس الثلاثاء، أن وجود عدد كبير من المرشحين هو أمر ايجابي إلا انه كان يتمنى أن يتم التوافق بين المرشحين العرب الثلاثة خاصة عقب الاجتماع الذي عقده اتحاد غرب اسيا في مطلع آذار (مارس) الماضي للوصول إلى توافق وغاب عنه الشيخ سلمان لكن حضره نائبه أحمد النعيمي.
وفشلت مبدئيا المحاولات لإقناع الثلاثة بأن يتقدم مرشح واحد منهم لخلافة الرئيس المؤقت الحالي الصيني تشانغ جيلونغ، وتابع سمو الامير علي بن الحسين "أقولها بأمانة إن وجود عدة مرشحين هو أمر ايجابي وديمقراطي. كان أملي ان يحاولوا الاتفاق فيما بينهم ولكن الأمر يتوقف عليهم. انا على اتصال دائم بهم جميعا وسعيد لأن انطلاقتهم للترشح كانت من غرب آسيا ومازلت متفائلا".
وفيما يخص دعوتهم لمناظرة قال نائب رئيس الاتحاد الدولي "ربما يحدث ذلك واهتمامي كبير بهذا الموضوع".
وأشار سمو الأمير علي إلى أن "فكرة التوافق بين المرشحين وجلوسهم مع بعضهم بعضا لتزكية أحدهم ليست فكرتي وحدي، بل إن هناك العديد من الشخصيات والاتحادات في الوطن العربي طالبت بذلك، وحاولنا في اجتماع غرب آسيا أن نراهم معا ونستمع لبرامجهم ولم يتحقق الأمر بالشكل الذي نريد لظروف غياب الشيخ سلمان الذي اعتذر لارتباطات مسبقة".
واضاف "لكننا لا نيأس ونأمل أن يتم التوافق وربما هناك بعض الوقت".
وتمنى سموه ان "تمر الانتخابات على خير ويتم انتخاب الأفضل لرئاسة الاتحاد الآسيوي".
وابدى سمو الأمير علي استغرابه من عدم اعتراف الاتحاد الاسيوي بكافة الأقاليم الاربعة التي تنقسم اليها القارة الآسيوية رغم المبادرة التي قدمها بهذا الشأن من قبل، وقال "بالفعل كان لدينا مبادرة للمطالبة بالاعتراف بالأقاليم الأربعة في القارة وبطولاتها وكافة مسابقاتها.. وقد استغربت من عدم اعتراف الاتحاد الاسيوي بالمناطق وتفعيل بطولاتها ومنحها نقاطا لتقويم المنتخبات والاعتراف بتأهيلها لمراحل معينة في التصفيات القارية او تصفيات كأس العالم".
وأضاف "في اجتماعنا مؤخرا داخل اتحاد غرب آسيا تحدثنا عن ضرورة مطالبة الرئيس القادم للاتحاد الاسيوي بالاعتراف بالمناطق الاقليمية الأربع".
وأعرب سمو الأمير علي عن أمله في تأهل المنتخب الوطني لنهائيات كأس العالم المقبلة، ويحتل الفريق المركز الثاني في المجموعة الثانية بالمرحلة الاخيرة من التصفيات الاسيوية برصيد سبع نقاط وبفارق ست نقاط خلف اليابان المتصدرة، وأضاف سموه "لدينا أمل كبير في منتخب النشامى في ان يفوز ويحقق نتيجة جيدة في آخر مباراتين له أمام استراليا وعمان ليتأهل للنهائيات". -(رويترز)

التعليق