الأغوار الجنوبية: الأمير رعد يرعى إطلاق حملة كسب التأييد لدعم ذوي الإعاقة

تم نشره في الأربعاء 20 آذار / مارس 2013. 02:00 صباحاً

محمد العشيبات

الاغوار الجنوبية – شدد سمو الأمير رعد بن زيد رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين على ضرورة التشبيك مع مؤسسات المجتمع المدني لإيجاد مجتمع يتمتع فيه الأشخاص ذوو الإعاقة بكامل حقوقهم بما يحقق لهم مشاركة فاعلة قائمة على المساواة والاحترام. وقال سموه خلال رعايته أمس اطلاق حملة كسب التأييد تحت شعار "أنصفوني"، التي اطلقتها جمعيتا سيدات غور الصافي والتأهيل المجتمعي في غور الصافي بلواء الاغوار الجنوبية، إن الاستراتيجية الوطنية تركز على  حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، مشيرا على ضرورة أن تكون الاتفاقية الدولية لحقوق ذوي الإعاقة والقانون رقم 31 لسنة 2007 مرجعيتنا القانونية للحملة.  وتشارك بالحملة مراكز الأميرة بسمة في غور الصافي من خلال إطلاق مبادرة "هيني" عن طريق تدريب وتنمية مجموعة من الشباب ذوي الاحتياجات الخاصة في الأغوار الجنوبية، التي يعيش فيها أكثر من 450 معاقا من أجل أن يقوموا بتغيير الصورة النمطية عن المعاق في المجتمع من أجل أن يبادروا إلى التواصل مع المجتمع المحلي، والتعريف باحتياجاتهم وحقوقهم ووجهة نظرهم في كافة القضايا المجتمعية، وتستهدف المبادرة ذوي الاحتياجات الخاصة من سن 14 الى 25 سنة في إطار مجموعات عمل موجهة حسب الاحتياج.
 وقالت رئيسة جمعية سيدات غور الصافي نايفة النواصرة إن الجمعيات الخيرية التي تعنى بالأشخاص المعوقين تعمل جاهدة على تطبيق برامج الدمج بهدف تحقيق المشاركة الكاملة للطفل المعوق في شتى مناحي الحياة دون أي شكل من أشكال التميز.
 وأكد رئيس الجمعية الوطنية في الأغوار الجنوبية فتحي الهويمل أن هناك سلسلة من حملات التدريب للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة في الأغوار؛ منها تطبيق كود البناء الوطني في الأبنية العامة المتاحة للجمهور، حيث إن 99 % من المؤسسات تخلو من كود البناء، مطالبا الجهات المعنية بإنشاء مركز للتربية الخاصة في لواء الاغوار الجنوبية مجهزا تجهيزا كاملا بالمعدات والكوادر.

التعليق