مركز الطفيلة الشامل يحصل على شهادة الاعتمادية الصحية

تم نشره في الخميس 31 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 صباحاً

 فيصل القطامين

الطفيلة – أكد مدير صحة الطفيلة الدكتور غازي المرايات أن سعي وزارة الصحة لإقامة مستشفى مدني في الطفيلة بمنطقة العيص سيساهم في تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، مشيرا إلى ان هذا المستشفى سيكون رديفا طبيا لمستشفى الأمير زيد بن الحسين العسكري.
وأشار خلال احتفال رعاه محافظ الطفيلة هاشم السحيم بحضور مدير شرطة الطفيلة العميد فواز المعايطة، ومدير مستشفى الأمير زيد بن الحسين العسكري العميد الطبيب خالد الغزاوي بفوز القطاع الصحي في الطفيلة ممثلا بالمركز الصحي الشامل على شهادة الاعتمادية من قبل هيئة اعتماد الخدمات الصحية الأردنية أن هناك نحو 22 مركزا صحيا  ما بين شامل وأولي وفرعي تنتشر في مختلف مناطق الطفيلة، يعمل فيها نحو 1000 عامل ما بين طبيب وممرض.
 وأكد أن مكارم جلالة طالت تطوير الواقع الصحي في الطفيلة من خلال تطوير وإعادة تأهيل وإضافة مركز للأسنان في مركز الطفيلة الشامل سيباشر عمله قريبا، إلى جانب تطوير مركزين صحيين في عين البيضاء والعيص بكلفة زادت عن 400 ألف دينار، من خلال مكارم ملكية سامية، علاوة على توفير كافة الأجهزة والمعدات الطبية الحديثة فيهما.
 ولفت إلى مكرمة جلالته لإقامة مستشفى مدني في الطفيلة في منطقة العيص حيث جرى انجاز معاملات استملاك قطعة الأرض بالقرب من جامعة الطفيلة التقنية، ليصار إلى طرح عطاء تصاميم هذه المستشفى التي تتسع لنحو 100 سرير ليكون مستشفى تدريبيا للعلوم الطبية لقربه من الجامعة.
وأشار إلى النقلة النوعية التي شهدها القطاع الصحي والطبي في الطفيلة، مقدرا جهود مجلس الاعتماد الأردني جهوده في تطوير واقع الخدمة الصحية في مركز الطفيلة الصحي الشامل.
 وقال مدير مستشفى الأمير زيد بن الحسين العسكري العميد الطبيب خالد الغزاوي إنه وبإيعاز من مدير الخدمات الطبية الملكية فإنه سيتم تزويد المستشفى العسكري بجهاز للرنين المغناطيسي لخدمة المراجعين للأقسام المستشفى.
 واستعرض مساعد مدير صحة الطفيلة رئيس وحدة الجودة الدكتور جميل القطاطشة، أهم معايير الجودة التي حققها مركز الطفيلة الشامل إلى جانب حوالي 28 مركزا في الأردن والتي أهلته لأن يحصل على الاعتمادية الصحية من خلال الإسهام في تحسين الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين، لافتا إلى أنه يقدم خدماته الصحية لنحو 18 ألف مراجع لكافة الأقسام.
 وأشار مدير المركز الصحي الشامل الدكتور خالد الحوامدة إلى النشاطات والعمليات التطويرية التي قدمت منذ نحو 30 شهرا في المركز الشامل بهدف تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطن في الطفيلة، والتي أهلته للحصول على الاعتمادية والتي شملت أعمال تطوير وتحسين طورت أساليب خدمات الرعاية الصحية والطبية للمواطنين.
 ولفتت مندوبة مشروع النظم الصحية مرام كركدية إلى ابرز المعايير والشروط للحصول على شهادة المعايير الأردنية الصحية، والتي تتطلب تضافر الجهود المشتركة بين كافة العاملين في المراكز الصحية.
 وفي نهاية الحفل سلم راعي الاحتفال المحافظ السحيم الشهادات التقديرية إلى للكوادر الطبية والتمريضية والإدارية والفنية التي كان لها دور في حصول المركز الشامل في الطفيلة على الاعتمادية.

faisal.qatameen@alghad.jo

التعليق