ليكرز يحقق 3 انتصارات متتالية للمرة الأولى منذ 5 أسابيع

تم نشره في الخميس 31 كانون الثاني / يناير 2013. 02:00 صباحاً
  • لاعب ليكرز دوويت هاورد يرتقي للتسجيل في سلة نيو أورليانز أول من أمس -(أ ف ب)

واشنطن- حقق لوس انجليس ليكرز فوزه الثالث على التوالي على ضيفه المتواضع نيو اورليانز هورنتس 111-106 أول من أمس الثلاثاء في دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين.
على ملعب "ستايبلس سنتر" وامام 18997 متفرجا احتشدوا لمشاهدة فريقهم الذي يقدم أحد أسوأ مواسمه، تمكن ليكرز من تخطي عقبة ضيفه المتواضع نيو اورليانز، ليحقق بالتالي ثلاثة انتصارات متتالية للمرة الأولى منذ خمسة اسابيع.
ويدين ليكرز بفوزه إلى الثلاثي دوايت هاورد وايرل كارل وكوبي براينت، اذ سجل الاول 24 نقطة والثاني 20 نقطة مع 12 متابعة و4 تمريرات حاسمة والثالث 14 نقطة مع 11 تمريرة حاسمة و8 متابعات في مباراة وصل خلالها الفارق بين أصحاب الأرض وضيوفهم إلى 18 نقطة في آخر 5 دقائق ونصف.
لكن الضيوف تمكنوا من العودة بقوة وتقليص الفارق حتى نقطة واحدة بعد أن سجلوا 16 نقطة متتالية مقابل سلة فقط لرجال المدرب مايك دانتوني، لكن كلارك رد بسلة واتبعه صانع الألعاب الكندي ستيف ناش بثلاثية في آخر 1.21 دقيقة ليوسع الفارق مجددا ويمهد الطريق أمام فريقه لتحقيق فوزه العشرين في 45 مباراة.
ورغم الانتصار الثالث على التوالي، مايزال ليكرز بعيدا عن المركز الثامن الأخير المؤهل إلى البلاي اوف في المنطقة الغربية، اذ يتخلف بفارق 4 مباريات عن هيوستن روكتس صاحب هذا المركز.
أما بالنسبة لنيو اورليانز الذي وصل خمسة من لاعبيه إلى حاجز الـ15 نقطة أو أكثر وهم ايريك غوردون (25 نقطة) وانتوني ديفيس (18 نقطة) وروبن لوبيز (16 نقطة مع 9 متابعات) وراين اندرسون (16 نقطة مع 6 متابعات) وفاسكيس (15 نقطة نقطة مع 15 متابعة)، فإنه يقبع في المركز الأخير في المنطقة الغربية (30 هزيمة مقابل 15 فوزا).
وعلى ملعب "كويكن لونز ارينا" وأمام 13939 متفرجا، تمكن غولدن ستيت ووريوز، الفريق الآخر لولاية كاليفورنيا، من تخطي الغيابات في صفوفه والعودة من معقل الجريح كليفلاند كافالييرز بفوزه الثامن والعشرين في 45 مباراة وجاء بنتيجة 108-95، معززا مركزه الخامس في المنطقة الغربية.
وافتقد غولدن ستيت، فريق مدينة اوكلاند، خدمات ستيفن كوري (اصابة في الكاحل) ولاعب الارتكاز الاسترالي اندرو بوغوت (كاحل) وهاريسون بارنز (ركبة) وكارل لاندري (كتف)، إلا أن ذلك لم يمنعه من الخروج فائزا بعد ان نجح في 54 بالمائة من محاولاته، بين 11 تسديدة ناجحة من اصل 16 محاولة من خارج القوس في مباراة فرض هيمنته عليها منذ الربع الثاني ووصل الفارق بينه وبين مضيفه حتى 16 نقطة في الشوط الثاني.
ويدين ووريورز بفوزه إلى كلاي تومسون الذي سجل 32 نقطة (اعلى نسبة في مسيرته) مع 7 متابعات، وأضاف كل من جاريت جاك وديفيد لي 26 و20 نقطة على التوالي مع 12 تمريرة حاسمة للأول و13 متابعة و8 تمريرات حاسمة للثاني.
أما من ناحية كليفلاند الذي مني بهزيمته الثالثة والثلاثين في 46 مباراة، فكان تريستان تومسون وديون وايترز الافضل بعد ان سجل كل منهما 18 نقطة مع 11 متابعة للاول و7 تمريرات حاسمة للثاني.
وعلى ملعب "روز غاردن" وامام 18888 متفرجا، عوض بورتلاند تريل بليزرز تخلفه أمام ضيفه دالاس مافريكس بفارق 21 نقطة وخرج فائزا 106-104 بفضل سلة قاتلة سجلها في الثانية الأخيرة لاماركوس الدريدج، مانحا فريقه فوزه الثالث والعشرين في 45 مباراة.
أنهى الدريدج اللقاء الذي تخلف فيه فريقه خلال الربع الثالث بفارق 21 نقطة وفي آخر 2.18 دقيقة بسبع نقاط 94-101، وفي رصيده 29 نقطة مع 13 متابعة، وأضاف جاي جاي هيكسون 26 نقطة (أعلى نسبة له هذا الموسم) مع 15 متابعة.
وكان بإمكان المباراة ان تذهب لمصلحة أي من الفريقين في الثواني الأخيرة بعد ان اشعلها ثنائي بورتلاند ويسلي ماثيوز والفرنسي نيكولا باتوم في الثواني الأخيرة، إذ تمكن الأول من تقليص الفارق إلى 98-101 في آخر 52 ثانية عبر رميتين حرتين، قبل أن يتمكن الثاني من إدراك التعادل بسلة ثلاثية.
لكن الألماني ديرك نوفيتسكي وضع دالاس في المقدمة مجددا بسلة ثلاثية أيضا، قبل أن يرد الدريدج بسلة من خارج القوس أيضا (الأولى له هذا الموسم) ليدرك التعادل 104-104 في آخر 4.9 ثوان.
وحاول دالاس أن يخطف الفوز في الوقت القاتل لكن أو جاي مايو ارتكب خطأ هجوميا في آخر 1.5 ثانية فعادت الكرة إلى بورتلاند من منتصف الملعب بعد آن طلب وقتا مستقطعا، وكان ماثيوز صاحب التمريرة التي وصلت الى الدريدج فتجرمها الاخير الى سلة الفوز لفريقه في آخر 0.2 ثانية من اللقاء، ملحقا بدالاس هزيمته السادسة والعشرين رغم جهود الثلاثي نوفيتسكي (26 نقطة) ودارن كوليزن (17 نقطة مع 9 تمريرات حاسمة) ومايو (15 نقطة مع 9 تمريرات حاسمة و7 متابعات).
وعلى ملعب "ذي بالاس اوف اوبرن هيلز" وامام 15479 متفرجا، عمق ميلووكي باكس جراح مضيفه ديترويت بيستونز بعدما اكتسحه 117-90 في مباراة تخلف خلال ربعها الأول بفارق 15 نقطة قبل ان ينتفض وينهي الشوط الأول متقدما بفارق 10 نقاط.
ويدين ميلووكي بفوزه الرابع والعشرين في 43 مباراة إلى براندون جينينغز الذي سجل 20 من نقاطه الثلاثين في الربع الثالث، وأضاف مايك دانليفي 17 نقطة ومونتا ايليس 14 نقطة، فيما كان اندري دروموند الأفضل في صفوف ديترويت بتسجيله 18 نقطة مع 18 متابعة دون أن يجنب فريقه هزيمته الثامنة والعشرين حتى الآن.  - (أ ف ب)

التعليق