رئيس "التكنولوجيا" يدعو إلى الأخذ بمحتوى الورقة الملكية

تم نشره في الاثنين 31 كانون الأول / ديسمبر 2012. 02:00 صباحاً

الرمثا - أكد رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية الدكتور عبدالله ملكاوي أن الورقة النقاشية التي أطلقها جلالة الملك عبدالله الثاني، جاءت متزامنة مع بدء الحملات الانتخابية لحث المواطنين على المشاركة في السباق الانتخابي وتعزيز مسيرة الأردن الديمقراطية.
وأضاف "أن جلالته شدد على أن هذا التنافس بين المرشحين هو تنافس من أجل هدف أسمى ألا وهو شرف تحمّل مسؤولية اتخاذ القرارات التي تمس مصير الأردن والأردنيين".
وأكد أن الورقة النقاشية تؤكد القناعة والتصميم على المضي قدما نحو الديمقراطية الحقيقية من خلال الحوار والتوافق الوطني باعتباره العنوان الأساس والرئيس في هذه المرحلة.
وقال إن جلالته شجع على الحوار البناء كوسيلة للتحول الديمقراطي ومناقشة القضايا الكبرى التي تواجهنا والمشاركة في وضع خريطة الإصلاح التي ستقودنا إليه.  وبين الدكتور ملكاوي أن الورقة النقاشية هي رسالة للأردنيين للتأكيد على النية والإرادة الحقيقية للإصلاح، كما أنها تطرح للحوار الوطني آليات لترجمة المبادئ الديمقراطية والأطر العامة التي لا يختلف عليها الأردنيون للوصول الى توافق وطني حول الانتقال الديمقراطي. وقال إن جلالته دعا الى التحرك بجدية للانتخابات النيابية المقبلة التي تعد إحدى المحطات الأساسية على خريطة طريق الإصلاح السياسي، مؤكدا أن على المواطنين مسؤولية وطنية تجاه القضايا المهمة التي نعيشها، وفي مقدمتها الوضع الاقتصادي وقضايانا الوطنية ذات الأولوية والرؤية المستقبلية لوطننا الغالي.
ودعا طلبة الجامعة الى العمل على رفع مستوى الحوار الوطني بين فئات الطلبة، كما دعا أعضاء هيئة التدريس والطلبة الى الأخذ بالآراء والأفكار الإصلاحية التي تضمنتها الورقة النقاشية الأولى لجلالة الملك عبدالله الثاني. -(بترا)

التعليق