الأمير فراس يرعى سباق نصف ماراثون آيلة البحر الأحمر الدولي اليوم

تم نشره في الجمعة 30 تشرين الثاني / نوفمبر 2012. 02:00 صباحاً
  • كوكبة من المتسابقين في احدى مراحل الماراثون الخامس - (الغد)

يحيى قطيشات

عمان- يعطي سمو الأمير فراس بن رعد؛ رئيس جمعية العناية بمرضى الدماغ والأعصاب، عند الساعة السادسة من صباح اليوم، إشارة الانطلاق لسباق نصف ماراثون آيلة البحر الأحمر الدولي، الذي تنظمه جمعية العناية بمرضى الدماغ تحت شعار "تسابق للخير"، بمشاركة محلية وعربية ودولية واسعة، ويقسم السباق الى 3 فئات؛ هي: سباق 21 كم الذي سينطلق عند الساعة السادسة صباحا من أمام فندق الإنتركونتيننتال، و10 كم والمقرر عند الساعة الثامنة صباحا بالقرب من فندق الكمبنسكي، و4.2 كم؛ حيث تم تحديد موعد انطلاقه عند الساعة 8.50 صباحا من أمام فندق الإنتركونتيننتال.
ويقام على هامش السباق اليوم الطبي المجاني في مستشفى الأميرة هيا العسكري، بإشراف نخبة من أفضل أطباء جراحة الدماغ والأعصاب في الأردن، وبالتعاون مع الخدمات الطبية الملكية؛ حيث سيتم الكشف على مجموعة من الحالات الصعبة في محافظات الجنوب تمهيدا لمعالجتها في مستشفى العاصمة مجانا على حساب الجمعية، إضافة إلى تقديم العلاج المناسب للحالات البسيطة وتقديم الأدوية مجانا، خصوصا للذين لا تسمح ظروفهم المادية بإجراء عمليات جراحية باهظة التكلفة، وكانت الجمعية تخصصت منذ سنوات ماضية في تنظيم النشاطات الرياضية والخيرية، والتي يرصد كامل ريعها للمعالجة، وحظيت الجمعية بدعم كبير من الجهات الرسمية والأهلية.
اكتمال الترتيبات الفنية والإدارية
أكملت اللجنة المنظمة للسباق الترتيبات الفنية والإدارية والتنظيمية كافة لإقامة الحدث الرياضي السياحي الإنساني، والذي يعد عضوا في الجمعية الدولية لسباقات الماراثون وسباقات المسافات الطويلة، وأصبح من النشاطات المعتمدة سنويا في "ثغر الأردن الباسم".
وحرص سمو الأمير فراس بن رعد، على تفقد مسار السباقات ترافقه مديرة السباق لينا الكرد؛ حيث أبدى سموه شكر الجمعية واللجنة المنظمة للجهود الخيرية كافة، والتي أسهمت في إقامة السباق، وخص سموه الشركات الداعمة ومديريات الأمن العام والدفاع المدني والدرك والجهات الرسمية والخاصة، وقدر أيضا الشراكة والتعاون والتنسيق مع شركة واحة آيلة للتطوير ومنطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، لإنجاح السباق، وأثنى سموه على جهود اتحاد ألعاب القوى الشريك الدائم، الذي وفر الدعم والمساندة للسباق، وشكر حرص الاتحاد على توفير حكام دوليين للإشراف على السباق.
مشاركة عائلية
إلى ذلك، أظهرت سجلات المشاركين في السباق، مشاركة واسعة أبناء الشعب الأردني، خصوصا من المدارس والجامعات ومراكز الشباب والشابات والأندية، ويمنح تنوع مسافات الحدث الرياضي الإنساني مشاركة أفراد العائلة كافة فيه، ويشهد السباق مشاركة عدد من ذوي الإعاقة خصوصا في سباق 4 كم.
وخصصت الجمعية جوائز مالية للفائزين في المراكز الأولى، في مختلف السباقات، وحسب الفئات العمرية، ومن المنتظر أن تشارك في حفل الختام فرق فنية أردنية.

[email protected]

التعليق