منتخب الشباب يخسر أمام نظيره العراقي وديا بالكرة

تم نشره في الثلاثاء 18 أيلول / سبتمبر 2012. 03:00 صباحاً

محمد عمّار

عمان- خسر منتخب الشباب لكرة القدم أمس أمام نظيره العراقي 0-2، في اللقاء الودي بكرة القدم الذي اقيم على ستاد مدينة الملك عبدالله الثاني، ضمن تحضيرات المنتخبين للنهائيات الآسيوية المقررة في الإمارات مطلع شهر تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، وتتجدد المواجهة بين المنتخبين عند الساعة الخامسة والنصف من مساء يوم غد الاربعاء على ستاد عمان الدولي.
الأردن 0 العراق 2
لم تمض على انطلاقة المباراة سوى دقيقتين، حتى تعرض لاعب المنتخب العراقي حيدر خضير للإعاقة من المدافع احسان حداد داخل الصندوق، لتكون ركلة الجزاء التي تصدى لتنفيذها ضرغام اسماعيل نجح الحارس محمد ابو نبهان في صدها لكن الكرة تهيأت امام العراقي سيف سلمان الذي اودعها الشباك الهدف العراقي الأول في الدقيقة الثالثة.
الهدف المبكر رفع من وتيرة المباراة، حيث امتد المنتخب العراقي صوب مرمى ابو نبهان، ليسدد حيدر خضر كرة علت عارضة ابو نبهان، وكاد فادي عوض ان ينوب عن مهاجمي العراق بالتسجيل في مرمى المنتخب لولا براعة الحارس، فيما كان الرد الأردني عبر تسديدة صاروخية للبشتاوي ابعدها الحارس العراقي محمد حميد لركنية، وكاد العيساوي ان يحقق التعادل بعد عرضية رجائي ابعدها الدفاع العراقي لركنية، واهدر عمر خليل فرصة حقيقية للتعديل عندما سدد برأسه عرضية العيساوي باحضان الحارس وهو بمواجهة المرمى.
المنتخب العراقي واصل تقدمه نحو المواقع الهجومية مستفيدا من التوغلات التي احدثها ضرغام اسماعيل من ميمنة المنتخب التي كان يشغلها احسان حداد، لينسل محمد شوكاني من ميمنة المنتخب ويراوغ دفاعات المنتخب ومرر عرضية ابعدها ابو نبهان لتتهادى امام فرحان شكور الذي سددها في سقف المرمى الهدف الثاني لمنتخب العراق في الدقيقة 37، وقبل ان تنتهي احداث الحصة الأولى كاد مهند عبدالرحيم ان يضيف الهدف الثالث، بيد ان يقظة حارس المنتخب حالت دون ذلك، لتنتهي الحصة الاولى عراقية بهدفين.
سيطرة أردنية دون فعالية
اجرى المدير الفني للمنتخب الوطني الكابتن جمال ابو عابد تبديلا هجوميا، تمثل بإشراك بلال قويدر عوضا عن احمد العيساوي، وكاد البشتاوي ان يقلص الفارق لكن الحارس العراقي محمد حميد تصدى لها بحضور، ليسيطر منتخبنا على مجريات اللقاء مستفيدا من الاسناد الذي وفره عاصم القضاة من الميسرة واحسان حداد من الميمنة، ومع دخول احمد سريوة عوضا عن معاذ محمود تحسن اداء المنتخب، بيد ان الدفاعات العراقية كانت حاضرة بقوة، وابعدت أكثر من فرصة للمنتخب، ليدفع المدرب العراقي بورقة مهدي كامل وياسر نعيم عوضا عن محمد شوكان حيدر خضير، فيما دفع مدرب المنتخب بالبديل موسى الزعبي عوضا عن ليث البشتاوي، بيد ان النتيجة بقيت على حالها حتى أعلن الحكم صافرة النهاية. 

moh.ammar@alghad.jo

التعليق