انتهاء الخلاف بين بلدية جرش و"هيئة النقل" بعد إكمالها بناء مخازن المجمع الجديد

تم نشره في الأربعاء 5 أيلول / سبتمبر 2012. 03:00 صباحاً

صابرين الطعيمات

جرش–  انهى قرار هيئة تنظيم قطاع النقل العام في جرش بناء 41 مخزنا في مشروع مجمع الانطلاق الجديد في جرش، الخلاف بينها وبين البلدية بعد ان اعلنت الاخيرة انها لن تتسلم المشروع اذا اكتفت الهيئة ببناء 12 مخزنا، وهو ما اعتبرته البلدية مخالفا للتصميمات الهندسية للمشروع.
وقال مدير بلدية جرش المهندس أكرم بني مصطفى إن البلدية كانت عازمة على عدم استلام المشروع بشكل قطعي، اذا لم يتم زيادة عدد مخازنه الـ 12، لا سيما وأن هذا العدد لا يوفر جدوى اقتصادية مجدية للبلدية، ولا يتيح لها فرصة الاستثمار في المشروع، فضلا عن أنها مخالفة صريحة للتصميمات الهندسية التي تم الاتفاق عليها.
وكانت الهيئة بدأت العمل في مشروع مجمع دوار القيروان منذ  5 شهور وقامت ببناء 12 مخزنا، وهو ما يتعارض مع التصميمات الهندسية للمشروع بحسب بني مصطفى.
واضاف إن قضية إستملاكات أراضي المجمع ما تزال عالقة، مشيرا الى ان البلدية غير قادرة على دفع قيمة الاستملاكات التي ارتفعت من مليون و200 ألف دينار إلى 3 ملايين و200 ألف دينار بقرار قضائي، حصل عليه أصحاب الأراضي بعد رفع قضايا على البلدية.
واوضح أن البلدية لا تستطيع دفع وتحمل هذه المبالغ الباهظة نظرا لظروفها الاقتصادية، كما ان هذه التكاليف لمشروع المجمع يحيله الى مشروع غير مجد ماليا للبلدية.
إلى ذلك أوضح مدير هيئة تنظيم قطاع النقل في جرش محمد العلاونة أن الهيئة خاطبت الجهات المعنية بخصوص عدد المخازن الذي اتفقت عليه الهيئة مع بلدية جرش الكبرى، وقد تمت الموافقة على إنشاء العدد الذي تم الاتفاق عليه، وفق التصاميم الهندسية والفنية.
وأوضح العلاونة أن نسبة الإنجاز في المشروع وصلت الى 60 % ومن المتوقع إنهاء جميع مراحل المشروع خلال هذا العام بتكلفة إجمالية تقدر بـ 2 مليون دينار.
يشار الى أن الهيئة تساهم بـ 40 % من قيمة مشروع المجمع، على ان يتم تخصيص 20 % من عوائد المجمع بعد تشغيله لموازنتها.

التعليق