"توتال" ترعى حملة "عمان بيتنا"

تم نشره في الأربعاء 25 تموز / يوليو 2012. 02:00 صباحاً

عمان- قامت توتال الأردن برعاية حملة "عمان بيتنا"، التي أطلقتها أمانة عمان الكبرى وتهدف للحفاظ على مدينة عمّان بعدة وسائل من بينها تشجيع المواطنين على الحفاظ على بيئة المدينة من خلال رفع الوعي ضد إلقاء النفايات.
وضمن رعاية هذه الحملة، قامت توتال الأردن بتوزيع 10 آلاف كيس نفايات خاصة للسيارات في محطاتها كافة في عمان؛ حيث تم تصميم هذه الأكياس خصيصا لاستخدام السائقين لتشجيعهم على استخدامها بدلا من إلقاء النفايات في الشارع، مما ينعكس بالتالي على شكل المدينة وصورتها وصحة سكانها.
وتحدث السيد مهمت جيليبولو؛ المدير العام لشركة توتال الأردن، قائلا: "إننا في توتال الأردن ملتزمون تماما بدعم هذه الحملة التي أطلقتها أمانة عمان الكبرى انسجاما مع مساعينا في الحفاظ على البيئة الطبيعية والحضرية في الأردن؛ حيث تلتزم توتال الأردن بشكل تام وكامل في عملياتها كافة، بالحفاظ على البيئة ووضعها على رأس الأولويات، ومن هنا، فإن دعمنا لهذه الحملة المميزة يتماشى مع رؤيتنا وغايتنا في خدمة المجتمع المحلي والمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة في المملكة".هذا وكانت أمانة عمان الكبرى قد أطلقت حملة "عمان بيتنا" هذا العام سعيا لتعزيز الوعي بأهمية الحفاظ على البيئة وعلى إرث وتاريخ مدينة عمان بشكل عام. ومن الجدير بالذكر أن توتال واحدة من أضخم المجموعات العالمية في مجال النفط والغاز، وتدير أعمالاً في أكثر من 130 بلدا، ولديها حوالي 17.000 محطة خدمات حول العالم، وتوظف 94.000 موظف لديها من الخبرات العملية، ما يمكّنها من العمل في جميع مراحل النفط والغاز، من التنقيب عن النفط الخام والغاز الطبيعي واستخراجهما، إلى توليد الطاقة وتسويق منتجات البترول وتجارة منتجات النفط الخام العالمي. وتسعى توتال إلى تأمين حاجات العالم من الطاقة حاضراً ومستقبلاً، إلى جانب تفوقها البارز في مجال الصناعات الكيميائية.

التعليق