ويمبلدون

ديوكوفيتش يواصل مشوار الدفاع عن لقبه ونادال يودع

تم نشره في السبت 30 حزيران / يونيو 2012. 03:00 صباحاً
  • الصربي نوفاك ديوكوفيتش يرد الكرة نحو التشيكي راديك ستيبانيك أمس -(أ ف ب)

لندن - تابع الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول بنجاح مشورا الدفاع عن لقب بطولة ويمبلدون الانجليزية، ثالث البطولات الاربع الكبرى لكرة المضرب، بفوزه على التشيكي راديك ستيبانيك الثامن والعشرين 4-6 و6-2 و6-2 و6-2 في الدور الثالث أمس الجمعة.
ويلتقي ديوكوفيتش في الدور الرابع مع مواطنه فيكتور ترويسكي الذي بلغ ثمن النهائي في ويمبلدون للمرة الاولى في مسيرته، بتغلبه على الارجنتيني خوان موناكو الخامس عشر 7-5 و7-5 و6-3.
وعانى ديوكوفيتش الساعي إلى لقبه الكبير السادس والثاني هذا العام بعد الأول في بطولة استراليا المفتوحة، الأمرين في المجموعة الأولى أمام ستيبانيك الذي بلغ ربع النهائي العام 2006، وخسرها 4-6 على الملعب الرئيسي الذي شهد خروج الاسباني رفايل نادال المصنف ثانيا وبطل رولان غاروس مطلع الشهر الحالي، أمام التشيكي لوكاس روزول أول من أمس الخميس.
لكن ديوكوفيتش تدارك الموقف في المجموعات الثلاث التالية وحسمها بنتيجة واحدة 6-2، وقال ديوكوفيتش "سنحت لي فرصة لكسر ارسال ستيبانيك في المجموعة الاولى بيد انني فشلت بسبب ضربات ارسالاه القوية. كانت مباراة قوية لكنني لعبت جيدا في المجموعات الثانية والثالثة والرابعة".
واضاف ديوكوفيتش "ستيبانيك لاعب قوي ويملك خبرة كبيرة في الملاعب، انه احد اللاعبين القلائل الذين يصعدون الى الشبكة عقب كل ارسال اول".
إلى ذلك، أطلق التشيكي العنيد لوكاس روسول ضربات جريئة يمينا ويسارا ليهز الملعب الرئيسي بفوزه في خمس مجموعات على الاسباني رفائيل نادال الفائز باللقب مرتين.
ويحتل روسول المركز 100 في التصنيف العالمي للمحترفين ولم يسمع الا القليل من الجمهور الذي حضر المباراة والذي بلغ 15 ألفا باسمه قبل أول من أمس الخميس لكن أحدا من الحاضرين لن ينسى واحدة من أكبر المفاجات في تاريخ البطولة العريقة التي بدأت قبل 126 عاما.
وحين أدرك نادال التعادل 2-2 بدا أنه سيصل لا محالة للدور الثالث رغم المعاناة، لكن روسول البالغ من العمر 26 عاما عاد بعد توقف اللعب 30 دقيقة لاغلاق السقف المتحرك ليقهر نادال الحاصل على 11 لقبا في البطولات الاربع الكبرى ويكمل انتصاره المثير 6-7 و6-4 و6-4 و2-6 و6-4 في ثلاث ساعات و18 دقيقة.
وبعد الخسارة في الشوط الفاصل للمجموعة الاولى 11-9 رد روسول بالفوز بمجموعتين متتاليتين. وانتفض نادال في الرابعة لكن روسول عاد بعد اعلاق الملعب ليفرض سيطرته، وتقدم روسول 5-4 والارسال بحوزته وتسلطت الاعين على اللاعب التشيكي لترى ان كان سيحتفظ بهدوئه.
لكنه وببساطة شديدة تنفس بعمق وحدق ببصره في الشبكة وأطلق ضربتي ارسال ساحقتين وضربة أمامية رائعة ثم ارسال ساحق اخر ليترك نادال عاجزا عن الحركة.
وبعد أن مر ارساله الساحق رقم 22 أمام عيني نادال ارتمى روسول، الذي حصل على 60 نقطة مباشرة، أرضا غير مصدق قبل أن ينهض على قدميه ويصافح منافسه الذي لم يتذوق طعم الهزيمة في الدور الثاني ببطولة كبرى منذ ويمبلدون 2005، وقال روسول الذي لم يسبق له اللعب في الادوار الرئيسية لبطولة ويمبلدون قبل هذا الاسبوع: "لم اتخيل ابدا تحقيق مثل هذا الانتصار، أشعر بالأسف الشديد من اجله لكني اتمنى ان اقدم عرضا آخر مثل مباراة اليوم. لعبت افضل مباراة في مسيرتي ويعني هذا الانتصار الكثير بالنسبة لي".
أما نادال الذي كان يأمل في الجمع للمرة الثالثة بين لقبي فرنسا المفتوحة وويمبلدون فاعترف بأنه لم يكن بوسعه فعل الكثير في مواجهة الضربات الاستثنائية التي أطلقها روسول، وقال: "في المجموعة الخامسة قدم عرضا اكثر من رائع. في اول ثلاث مجموعات لم ألعب بشكل جيد".
واضاف: "لعب قرار اغلاق السقف ضدي لكن يتعين علي قبول الأمر. عاد (روسول) ليقدم عرضا رائعا في المجموعة الخامسة. اشعر بخيبة امل كبيرة". -(رويترز)

التعليق