الأمير رعد: الأردن شهد في عهد الملك عبدالله الثاني إنجازات شاملة

تم نشره في الاثنين 25 حزيران / يونيو 2012. 03:00 صباحاً

 علا عبد اللطيف

الغور الشمالي - قال سمو الأمير رعد بن زيد إن الوطن شهد في عهد جلالة الملك عبدالله الثاني إنجازات كبيرة شملت جميع شرائح المجتمع ومنها ذوو الاحتياجات الخاصة.
 وأضاف إنه كان لتسلم جلالة الملك جائزة روزفلت الدولية للإعاقة العام 2005، وتوقيع الأردن ومصادقته على الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقات ورئاسته للجنة الرصد والمتابعات، أبرز الدلائل الدولية على شمولية الإنجاز والرعاية لذوي الاحتياجات الخاصة.
وأكد سموه في الاحتفال الذي أقيم في جمعية معاذ بن جبل للمكفوفين في منطقة الشونة الشمالية لواء الغور الشمالي بمناسبة الأعياد الوطنية، أن ما تحقق في الوطن لذوي الاحتياجات الخاصة من قانون الأشخاص المعوقين والاستراتيجية الوطنية لرعاية تلك الشريحة العزيزة من أبناء الوطن في مجالات التعليم والصحة ومجالات أخرى هو أيضا إنجاز سيستمر لتقديم أفضل الرعاية المأمولة لشريحة ذوي الإعاقات.
ودعا سموه المؤسسات الوطنية إلى الاستمرار بدعم برامج الرعاية الموجهة لشريحة ذوي الاحتياجات الخاصة، لافتا إلى أهمية التواصل معهم للتعرف على واقعهم ومعالجة متطلباتهم ودعم برامجهم التعليمية وغير التعليمية.
وقال الرئيس الفخري للجمعية والنائب السابق الدكتور خالد البكار إن أبناء الوطن الذين عاهدوا آل هاشم منذ البدايات على الوفاء والولاء عقدوا العزم على خوض معركة البناء والمعرفة لتعزيز دولة القانون والمؤسسات يعوضون الفقر بالمروءة ونقص الثروة بالعمل.
وأكد أن حالة التكامل بين شخصية الوطن وشخصية الدولة التي نشأت بفضل حكمة القيادة ماضية إلى دولة الاعتدال والإصلاح الذي يحفظ الأمن والاستقرار.
وسلم سموه خلال الحفل كتب القراءة على نظام بريل لعدد من الاطفال المكفوفين والذين تدربوا على القراءة على نظام بريل ودروعا لمؤسسات وشخصيات داعمة لأنشطة الجمعية.
واشتمل الاحتفال على قصيدة شعرية للشاعرة شادية محمد فرج وأغان وطنية وفقرات موسيقية لموسيقات الأمن العام.

التعليق