الفريق يغادر اليوم إلى نيبال للمشاركة بالتصفيات الآسيوية

منتخب 22 يخسر تجربته الكروية الأخيرة أمام الصريح بهدف

تم نشره في الثلاثاء 12 حزيران / يونيو 2012. 02:00 صباحاً
  • لاعب منتخب 22 منذر ابو عمارة (يسار) يحاول اجتياز لاعب الصريح في مباراة أمس - (تصوير:جهاد النجار)

محمد عمّار

عمان – خسر منتخب كرة تحت 22 سنة أمام فريق الصريح 0-1، في اللقاء الودي بكرة القدم الذي جرى أمس على ستاد البتراء بمدينة الحسين للشباب، في آخر بروفة تحضيرية للمنتخب الذي يغادر عند الساعة السابعة من مساء اليوم الى العاصمة النيبالية كاتماندو، وذلك للمشاركة في تصفيات القارة الصفراء، والمقررة خلال الفترة من 16-24 حزيران (يونيو) الحالي، حيث سيفتتح المنتخب مبارياته بلقاء اليمن يوم السبت المقبل، فيما يلتقي يوم الاربعاء مع بنغلاديش، ويلتقي يوم الجمعة 22 الحالي مع نيبال، ويختتم مشواره بالتصفيات بلقاء اوزبكستان يوم الاثنين 24 الحالي.
ويرأس الوفد مدير الادارة الفنية والمنتخبات الوطنية احمد قطيشات، ويضم المدير الفني للمنتخب إسلام ذياباب، والمدرب العام ديان صالح، ومساعد المدرب فيصل ابراهيم، ومدرب الحراس احمد أبو ناصوح، واداري المنتخب علي شهاب والطبيب سمير سارة، والمعالج محمد جروان، ومسؤول اللوازم موسى أبو رزق، واللاعبين مصطفى ابو مسامح واحمد الصغير، انس الخلايلة، زيد جابر، محمد زريقات، عامر علي، ابراهيم دلدوم، عدي زهران، عبدالله أبو زيتون، محمد الداود، مصعب اللحام، احمد سمير، صدام عبدالمحسن، منذر أبو عمارة، خلدون الخوالدة، محمود زعترة، عدي خضر، عدي خضر، طارق خطاب، صلاح ابو السيد، صهيب الوهيبي، حمزة الدردور وخليل بني عطية
"منتخب 22" 0 الصريح 1
بادر المنتخب إلى امتلاك زمام المبادرة مبكرا، من خلال كرات من اللمسة الأولى والابتعاد عن الالتحام خوفا من الاصابات، وتمتين الخط الخلفي بحضور عامر علي ومحمد زريقات الذي حل بديلا لزيد جابر خوفا من تفاقم الإصابة، فيما صبت تحركات الظهيرين عدي زهران وابراهيم دلدوم في صالح توفير مساحات كافة لتقدم مصعب اللحام ومنذر ابوعمارة لتوفير زيادة عددية في العمق الهجومي خلف عدي خضر، فيما كان تقدم احمد سمير للجانب الهجومي يفرض تراجع وسط الصريح لاستيعاب هجوم المنتخب الذي عانى من الرعونة على مشارف الجزاء، ولم يشكل المنتخب خطورة على مرمى خالد العثامنة، باستثناء الفرصة الحقيقية التي مرت بتسديدة قوية من منذر ابو عمارة ابعدها الدفاع لركنية، وكان حارس الصريح العثامنة حاضرا لأغلب الكرات العرضية للمنتخب والتي نفذها مصعب اللحام ومحمد الداود وعبدالله ابو زيتون، فيما بقي حارس المنتخب مصطفى ابو مسامح دون تهديد حقيقي بفضل انسجام لاعبي خط الدفاع، لتنتهي الحصة الأولى بالتعادل السلبي.
هدف معاكس
دفع المنتخب نحو المواقع الهجومية في الشوط الثاني، ولاحت له أكثر من فرصة للتسجيل، استهلها ابو عمارة بكرة عرضية أبعدها الحارس قبل تدخل عدي خضر، فيما ذهبت رأسية دلدوم من ركنية زهران بجوار القائم، ومرت تسديدة سمير بجوار القائم، واطلق سمير صاروخا في أحضان الشطناوي، وعاد سمير وسدد كرة "كرباجية" علت العارضة بقليل، ليجري مدرب المنتخب تبديلات صبت في الجانب الهجومي، فدفع بمحمود زعترة عوضا عن عدي خضر وخلدون الخوالدة وصلاح ابو السيد عوضا محمد الداود ومنذر ابو عمارة، وابعد دفاع الصريح الكرة الثابتة التي نفذها اللحام لركنية، وتلكأ دلدوم في ابعاد كرة لتتهادى امام محمود العجلوني الذي رفعها عرضية داخل الجزاء امام تامر سمور الذي سددها برأسه في شباك المنتخب الهدف الأول في الدقيقة 70، ورغم محاولات منتخب 22 التعديل الا انه اصطدم بدفاع صلب ومن خلفه حارس تألق في الذود عن مرماه، لتنتهي المباراة بفوز الصريح بهدف وحيد.

التعليق