أنغام وأصالة تنفيان الاعتذار عن حفل لتكريم وردة

تم نشره في السبت 2 حزيران / يونيو 2012. 03:00 صباحاً
  • المغنية المصرية أنغام - (أرشيفية)

القاهرة- أعربت الفنانة المصرية أنغام، والفنانة السورية أصالة نصري عن استيائهما الشديد مما تردد مؤخراً حول رفضهما إحياء حفل لتكريم الفنانة الراحلة وردة الجزائرية، في حفل كان من المقرر إقامته في ذكرى الأربعين لها بدار الأوبرا المصرية، واعتذارهما عن المشاركة للكاتب الكبير وجدي الحكيم، الذي عرض عليهما الأمر.
ونسبت الإشاعة أسباب الاعتذار لغياب المقابل المادي للحفل.
ونفت أنغام في تصريحات خاصة لـ"العربية.نت" ما تردد شكلا ومضمونا، مؤكدة أن هذا الأمر لم يحدث نهائياً، نافية علمها بأي شيء حول هذا الموضوع.
وقالت إنها لا يمكن أن تقصر في تقديم أي شيء لتكريم الفنانة الراحلة وردة الجزائرية، التي ستظل ذكراها محفورة في قلبها وقلب كل مصري عاشت معه على أرض مصر، معربة عن استيائها الشديد من هذه الإشاعة التي وصفتها بـ "السخيفة".
وشددت أنغام على أن رحيل وردة جاء فاجعة على الجميع، وأنها لا يمكن أن تشترط مقابلاً مادياً نظير إحيائها حفلاً تقدم من خلاله كلمة شكر وتقدير للفنانة الكبيرة، التي تعد رمزاً من رموز الطرب في العالم العربي، وقامة فنية لا يمكن تعويضها.
وذكرت أنها لم تقصر في تقديم واجب العزاء في الراحلة وردة، وكانت من أوائل الفنانين الذين حرصوا على تقديم واجب العزاء.
إلى ذلك، أكدت أصالة أن ما تردد ليس له أي أساس من الصحة، مؤكدة أن الكاتب وجدي الحكيم لم يتحدث معها في هذا الأمر أبدا، وليس لديها أي علم بخصوص حفل للفنانة وردة الجزائرية في ذكرى الأربعين على رحيلها.
وقالت إنها لا يمكن أن ترفض إحياء حفل لتكريم وردة بسبب مقابل مادي، فهي تحيي حفلات كثيرة بدون مقابل أو شروط، ومنها عدة حفلات خيرية لصالح الثورة السورية.
وأضافت أصالة أنه في حال عُرض عليها إحياء حفل تكريم لوردة، سوف تستفسر عن ما إذا كان الحفل يليق بمكانة الفنانة الراحلة في المقام الأول، وبعدها لن تتردد في إحياء 7 ليال متواصلة تقول من خلالها كلمة شكر وعرفان بالجميل لما قدمته النجمة الراحلة للفن العربي.
وأفادت أنه في حال تأكدها من أن هذه الإشاعة صدرت بالفعل من الكاتب الحكيم، سوف يكون لها حق الرد عليه من خلال وسائل الإعلام، لافتة إلى أن الحكيم لا تصدر عنه مثل هذه الأقوال، لأنه يعرف أصالة جيدا ومدى محبتها لوردة.
وكانت الفنانة السورية من أوائل الفنانين الذين أعلنوا الحداد على رحيل وردة في صفحتها على "فيسبوك"، وأخذت ترثيها بكلمات وداع على صفحتها خلال أيام الحداد الثلاثة.-(العربية.نت)

التعليق