تدوين نقاط قوة الشخصية يعزز الثقة بالنفس

تم نشره في الجمعة 20 نيسان / أبريل 2012. 02:00 صباحاً

ألمانيا- هل كل صديقاتي أجمل مني؟ .. لماذا لدى زملائي في المدرسة سرعة بديهة في الرد وأنا لا؟، إذا كان المراهقون ينشغلون باستمرار بهذه الخواطر، فإن السبب في الغالب هو عدم ثقتهم بأنفسهم.
وأوضح ماتياس شفيم الإختصاصي النفسي في مدينة بفوفيلد الألمانية أن المراهق غير مطلوب منه تعويض هذا القصور؛ قائلاً "من الأفضل للمراهق أن يركز على نقاط القوة في شخصيته، ولا يدخل نفسه في مقارنة مع آخرين".
وينصح شفيم الشباب بتسجيل نقاط القوة في شخصيتهم في مذكرات يومية؛ لأن هذا يساعدهم على إدراك مميزاتهم.
وقال شفيم "عندما يكتب المراهق بشكل دوري ما يستطيع فعله جيداً وما المهم بالنسبة له، فإنه لن ينسى نقاط قوته بسرعة وسيشعر بثقة أكبر في النفس"، وفي المقابل أوضح شفيم أنه من السيئ أن يقارن الشاب نفسه بأقرانه أو نجوم المجتمع، قائلاً "هناك دائماً شخص أجمل أو أذكى أو أفضل في شيء ما، لذلك فمن المؤكد أن المقارنة ستكون محبطة".
ومن المجدي أيضاً أن يحدد المراهقون الأمور التي  يجيدونها والأمور التي لا تناسبهم، وأوضح شفيم أن المراهقين يتعلمون بذلك الافتخار بأنفسهم وتقبل نقاط ضعفهم. وحتى يكتشفوا نقاط قوتهم ينبغي على الشباب أن يوجهوا لأنفسهم سؤالين، وهما؛ ما الشيء الذي أشعر معه بالاستمتاع؟ وبأي شيء أشعر بأني في حالة جيدة؟.
وأضاف شفيم "عندما يتوصل شخص إلى أنه يشعر بالاستمتاع بألعاب الكمبيوتر على سبيل المثال وأنه جيد جداً في ذلك، فإن هذه تكون إحدى نقاط قوته حتى لو كان المدرسون أو الوالدان أو الزملاء لهم رأي مخالف عن ذلك".
وأوضح شفيم "من يريد أن يكون واثقاً من نفسه عليه أن يتعلم أنه لا ينبغي أن يأخذ تقييم الآخرين له بنفس أهمية تقييمه ومشاعره".-(د ب أ)

التعليق