100 ألف دولار دعم من الجامعة العربية إلى وزارة الشباب والرياضة

تم نشره في الخميس 5 نيسان / أبريل 2012. 02:00 صباحاً

عمان- الغد - وافق مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب، على إقامة خمسة برامج رياضية وشبابية في الأردن خلال العامين الحالي والمقبل، وتقديم دعم مالي لكل منها بقيمة 20 ألف دولار أميركي.
جاء ذلك خلال اجتماعات الدورة الخامسة والثلاثين للمجلس، والتي افتتحت أمس في قصر المؤتمرات بمدينة جدة السعودية، بحضور وزير الشباب والرياضة د. محمد نوح القضاة.
مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب وافق على استضافة الأردن لدورة إدارة المنشآت الرياضية، دورة صيانة المسطحات الخضراء والصناعية، الدورة العربية الخامسة لإعداد القيادات الشبابية، اللقاء التاسع لشباب العواصم العربية، ودورة التمكين القيادي للشابات، حيث يصل مجموع الدعم المالي المقدم من جامعة الدول العربية إلى 100 ألف دولار. الاجتماع تم خلاله الموافقة على المقترح الأردني بتأسيس الاتحاد العربي للإعلام الشبابي، وتم تكليف الأردن بالتنسيق مع الدول العربية الأعضاء والأمانة الفنية لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب باستكمال اجراءات التأسيس وعرضها على الاجتماع المقبل للجنة الشبابية المعاونة خلال شهر أيلول المقبل، كما وافق مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب على إطلاق اسم "المركز العربي لتدريب الشباب" ومقره عمان، وتم تكليف الأمانة الفنية لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب بمتابعة الإجراءات الخاصة بذلك بالتنسيق مع المجلس الاجتماعي والاقتصادي وإدارة الشؤون القانونية في الجامعة العربية، إضافة إلى تكليف الأردن، مصر، تونس، وسلطنة عمان للبحث عن مصادر رعاية وتسويق البرامج والأنشطة العربية من قبل الشركات العامة والخاصة، ووضع ضوابط ومعايير لذلك.
وكان وزير الشباب والرياضة د. محمد نوح القضاة حضر أمس أيضا، اجتماعات الدورة الخامسة والخمسين للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب بصفته نائبا لرئيس المكتب ورئيسا للجنة الشبابية العربية المعاونة، واجتماعات الدورة الثانية والثلاثين للصندوق العربي للأنشطة الشبابية والرياضية، حيث تم اعتماد خطة البرامج الشبابية والرياضية للعام الحالي، قبل رفع التوصيات لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب، كما ناقش أعضاء المكتب التنفيذي مذكرة التفاهم بين مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب واتحاد اللجان الأولمبية الوطنية العربية، وأقر الخطة الخمسية لمكافحة المنشطات في الرياضة العربية.

التعليق