بدء العمل بمشروع صيانة وتطوير المنطقة المحيطة بمسجد عجلون الكبير

تم نشره في الأربعاء 21 آذار / مارس 2012. 03:00 صباحاً

عامر خطاطبة

عجلون- رحلت بلدية عجلون الكبرى بسطات الخضار في المدينة إلى مواقع بديلة بالتزامن مع مباشرة الشركة التي أحيل عليها عطاء صيانة وتطوير المنطقة المحيطة بمسجد عجلون أعمالها أمس.
وبين رئيس لجنة البلدية المهندس معين الخصاونة أن مؤسسة الأعمال العربية التي أحيل عليها عطاء تنفيذ وصيانة وتطوير المنطقة المحيطة بمسجد عجلون الكبير بدأت أعمالها، مشيرا إلى أنه تم ترحيل جميع بسطات الخضار التي كانت موجودة بمحيط المسجد إلى الساحة الموجودة بجانب المؤسسة العسكرية والتي كانت البلدية جهزتها سابقا لهذه الغاية.
وأكد أن مباشرة العمل بصيانة المسجد والمنطقة المحيطة به يعد إيذانا ببدء العمل بالمرحلة الأولى من مشروع السياحة الثالث الذي سينفذ على ثلاث مراحل، لافتا إلى أن المرحلة  الأولى  تشتمل على تطوير المنطقة المحيطة بالمسجد  بحيث سيتم إنشاء مصلى للنساء وأماكن للوضوء وقاعة متعددة الأغراض وتأهيل للساحة المحيطة.
 وأضاف أن المرحلة الأولى تشتمل كذلك على القيام بأعمال نسق طبيعي، وخاصة من جهة الجدار الاستنادي لتخفيف حدة المنسوب وإنشاء حمامات وتجهيز الساحة بفرش حضري، وتأهيل الشوارع المحيطة بالمسجد من الجهة الشمالية وصيانتها وإعادة تأهيل الواجهات لبعض المباني.
وبين أن المرحلة الثانية من مشروع السياحة الثالث سيشتمل على إعادة تأهيل الشارع الواقع بين دوار عنجرة وكنيسة سيدة الجبل وحتى دوار عجلون ومنه إلى قلعة عجلون، حيث سيتم إعادة تأهيل الشارع والبنى التحتية، مشيرا إلى أن المرحلة الثالثة من المشروع ستشمل إعادة تأهيل سوق الخضار ومجمع الباصات وسط المدينة.
يذكر أن هذا المشروع ينفذ بتمويل من البنك الدولي والحكومة الأردنية حيث تم احالة العطاء على الشركة المنفذة ليصار إلى الأنتهاء من المشروع خلال 500 يوم وبكلفة تصل لحوالي ثلاثة ملايين دينار.
ويهدف المشروع إلى تطوير المركز التاريخي لمدينة عجلون بهدف استقطاب حركة سياحية نشطة داخل المدينة ورفع سوية الخدمات والبنى التحتية في المحافظة.

amer.khatatbeh@alghad.jo

التعليق