دل بوسكي متفائل حول تعافي فيا قبل كأس أوروبا

تم نشره في الخميس 8 آذار / مارس 2012. 02:00 صباحاً
  • فيسنتي دل بوسكي يتجول في مقر الاتحاد الاسباني لكرة القدم أول من أمس -(رويترز)

مدريد - يشعر فيسنتي دل بوسكي مدرب اسبانيا بالتفاؤل حول تعافي ديفيد فيا أفضل هداف في تاريخ البلاد من إصابته بكسر في الساق في الوقت المناسب قبل بطولة اوروبا لكرة القدم 2012 ويقول إن شريكه في خط الهجوم فرناندو توريس المتعثر مايزال يملك فرصة اثبات أنه يستحق مكانا في التشكيلة.
وقال دل بوسكي إن الأنباء الأخيرة حول اصابة فيا التي مني بها في كأس العالم للأندية في اليابان في كانون الأول (ديسمبر) ايجابية وإنه سيعطي مهاجم برشلونة أكبر مهلة ممكنة للعودة الى كامل لياقته من أجل البطولة التي ستقام في اوكرانيا وبولندا وتنطلق في حزيران (يونيو)، وأبلغ دل بوسكي “رويترز” في مقابلة بمقر الاتحاد الاسباني لكرة القدم خارج مدريد “يعتقد الناس من حوله وهو نفسه أنه سيكون موجودا هناك”.
واضاف مدرب ريال مدريد السابق “سننتظر حتى اللحظة الأخيرة لأننا نتحدث حول أفضل هداف موجود الآن في اسبانيا.. وأكثر من يمكن الاعتماد عليه، كان في الماضي القريب واحدا من مهندسي أهداف اسبانيا.. لذا سننتظر”.
وكان مستوى فيا الذي سجل 51 هدفا في 82 مباراة دولية، في آخر بطولتين كبيرتين لاسبانيا رائعا وساعدت أهدافه الفريق على احراز لقب بطولة اوروبا 2008 وأول لقب للبلاد في تاريخ كأس العالم في 2010.
وواجه توريس على النقيض هبوطا حادا في مستواه منذ انتقل من ليفربول إلى تشلسي قبل نحو عام واستبعده دل بوسكي من التشكيلة التي خاضت مباراة ودية ضد فنزويلا الأسبوع الماضي، وأعيد ضم روبرتو سولدادو بدلا منه لتشكيلة اسبانيا وعزز مهاجم فالنسيا من فرصه في اللعب في بطولة اوروبا 2012 عبر احراز ثلاثية رائعة في اللقاء الذي انتهى بالفوز 5-0 بعد مشاركته في الشوط الثاني.
وقال دل بوسكي “ما يزال هناك وقت أمام (توريس) لاثبات أنه يجب أن يعود للمنتخب الوطني. فرناندو عضو أساسي في تشكيلتنا.. في كل التشكيلات باستثناء الأخيرة، التشكيلة الأخيرة ليست نهائية بأي حال من الأحوال.. على الأقل بالنسبة لفرناندو”.
وأبدى دل بوسكي سعادته بترشيح اسبانيا للاحتفاظ باللقب الاوروبي وأن تصبح أول دولة تحرز اللقب مرتين متتاليتين بينهما الفوز بكأس العالم.
واضاف المدرب البالغ عمره 61 عاما الذي كان لاعبا في ريال مدريد ومنتخب اسبانيا أن هولندا والمانيا اللذين احتلا المركزين الثاني والثالث على الترتيب في كأس العالم الأخيرة في جنوب افريقيا، من الفرق المرشحة بقوة للنجاح في بطولة اوروبا 2012.
وبالاضافة إلى فيا تحتفظ اسبانيا بعدد كبير من التشكيلة الفائزة باللقب القاري العام 2008 منهم الحارس والقائد ايكر كاسياس وثنائي الدفاع سيرجيو راموس وكارليس بويول وخماسي خط الوسط تشافي واندريس انيستا وسيسك فابريجاس وتشابي الونسو وديفيد سيلفا، وقال دل بوسكي “نملك فريقا ثابتا منذ نحو اربع سنوات.. فريق لم يمر بتغييرات ضخمة في طريقة اللعب والأشياء التي نقوم بها على نحو غريزي تسير بشكل جيد”.
وأضاف “أؤمن بأننا نملك فريقا قاعدته العلاقات الجيدة بين اللاعبين وهذا أمر مهم من أجل الانتصار. نعم نملك المهارة ونملك طريقة اللعب الصحيحة ونملك الشغف اللازمة للمنافسة، يجب أن نتقدم بحذر وأعيننا على ألا نصاب بثقة زائدة وأن نكون متواضعين”.
ويخطط دل بوسكي للاستمرار كمدرب لاسبانيا حتى بعد كأس العالم 2014 في البرازيل وقال إن وظيفته الحالية ستكون بالتأكيد الأخيرة له قبل الاعتزال، وفي مقدمة أولوياته حاليا قيادة اسبانيا لثالث لقب كبير على التوالي لكنه حذر من أنه كلما استمر الفريق في تحقيق الفوز فان مواصلة الانتصارات تصبح أمرا صعبا، وقال “ما أريده من الاسبان هو أن يشعروا بالفخر بفريقهم الوطني. نشعر بالحماس تجاه الرحلة. سنقاتل وسنبذل أقصى ما في وسعنا”.
وحققت اسبانيا الفوز في مبارياتها الثماني في التصفيات المؤهلة لبطولة اوروبا 2012 لتتصدر مجموعتها. وستلعب في المجموعة الثالثة في النهائيات بجانب ايطاليا وايرلندا وكرواتيا. - (رويترز)

التعليق