الإسلاميون يشاركون في انتخابات اتحاد طلبة "العلوم والتكنولوجيا"

تم نشره في الثلاثاء 28 شباط / فبراير 2012. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 28 شباط / فبراير 2012. 12:56 مـساءً

اربد -الغد- تعتزم كتلة الاتحاد الإسلامية في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية المشاركة في انتخابات مجلس الطلبة في دورته العشرين والمزمع اجراؤها في 8 الشهر المقبل، وفق بيان أصدرته الكتلة أمس.
وطالب البيان إدارة الجامعة وعمادة شؤون الطلبة بالوقوف على الحياد وعدم الكيل بمكيالين بين الاتجاهات الطلابية المختلفة في الجامعة، بدءا من عملية الترشيح وقبول المرشحين والدعاية الانتخابية، انتهاء بالحرص على نزاهة النتائج وعدم التلاعب فيها وتزوير إرادة الطلاب.
وأكد البيان أن أي خلل في العملية الانتخابية على غرار ما كان يحدث في السنوات الماضية سوف يتم متابعته والطعن فيه حتى لو تطلب الأمر تدخل القضاء، مطالبا لجنة الانتخابات العليا بإظهار كشف بإعداد الطلاب في الكليات والمقاعد المخصصة لكل كلية حتى يتسنى للجميع المشاركة على قاعدة الوضوح والشفافية. ودعا البيان الأجهزة الأمنية بضرورة عدم التدخل في كل ما يخص العملية الانتخابية أو حتى الحياة الطلابية بمختلف جوانبها من تضيق على المرشحين ومؤيديهم.
وأكد البيان أن كتلة الاتحاد الإسلامية ماضية في طريق تحقيق مطالب الطلاب وطموحاتهم الأكاديمية والخدماتية بغض النظر عن نتيجة الانتخابات، مشيرا الى انها تقوم باعداد حملة للمطالب الطلابية تتعلق بالرسوم والمواصلات والقوانين الناظمة للحياة الطلابية.
وكان عميد شؤون الطلبة الدكتور أسامة نصير، أكد أن الجامعة اتخذت كافة الإجراءات اللازمة لانجاح العملية الديمقراطية من خلال دعوة مؤسسات المجتمع المدني لغاية مراقبة ومتابعة مجريات العملية الانتخابية كالمركز الوطني لحقوق الإنسان ونقابة الصحفيين الأردنيين ومجلس النواب.

التعليق