"الأمن العام": المعلومات حول منفذي الاعتداء على "الضمور" ضئيلة

تم نشره في الجمعة 24 شباط / فبراير 2012. 02:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك - تواصل الأجهزة الأمنية التحقيق في ملابسات حادثة الاعتداء على الناشط في الحراك الشبابي والشعبي بمحافظة الكرك إبراهيم الضمور والتي وقعت مساء أول من أمس من قبل مجهولين أمام منزله، وفق الناطق في مديرية الأمن العام المقدم محمد الخطيب.  وأكد الخطيب أن التحقيق في القضية التي رفعها الضمور مستمر ومتابع بشكل جدي من قبل الأجهزة المعنية في مديرية شرطة الكرك للوصول الى كافة التفاصيل ومحاسبة المتهمين بارتكاب الاعتداء، لافتا الى أن المشكلة بالتحقيق في القضية قلة المعلومات الواردة حتى الآن حول الفاعلين.
من جهته، أكد مدير مركز أمن مدينة الكرك المقدم فيصل الرواجفة أن القضية قيد التحقيق الآن وهي في دائرة الاهتمام والمتابعة للوصول إلى المتهمين بالاعتداء على الشاب الضمور، مبينا أن المعلومات التي تم الحصول عليها وفقا لتقرير الشكوى تتابع من قبل الأجهزة المختصة.  وكان الناشط في الحراك الشبابي والشعبي بالكرك إبراهيم الضمور قد تعرض للاعتداء من قبل ثلاثة أشخاص مجهولين ملثمين وقاموا بضربه بمشارط في منطقة الظهر، أدخل على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

[email protected]

التعليق