الصحة العالمية: 5 آلاف حالة جذام سنويا في منطقة آسيا الباسيفيك

تم نشره في الأربعاء 15 شباط / فبراير 2012. 02:00 صباحاً

مانيلا- أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم أن منطقة آسيا-المحيط الهادئ تشهد اكتشاف خمسة آلاف حالة إصابة بمرض الجذام سنويا، مشددة على ضرورة "بذل جهود أكبر" للقضاء على المرض.وقال مدير المنظمة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ شيت يونج سوو، إن المرض تراجع بنسبة 90 % خلال الأعوام الـ20 الأخيرة، وإنه يقل بكثير عن درجة الوباء.
وأضاف "لقد أحرزنا تقدما كبيرا ولكن من الخطأ أن نقول إن المشكلة انتهت تماما، لا ينبغي أن نقع في تلك المجاملة".
وأكد شين أن التحدي الأكبر يتمثل في العثور على المرضى لأنهم ينعزلون عادة للهروب من نظرات المجتمع، ولا يدركون أنه يمكن أن يشفوا تماما من المرض في غضون عام على الأكثر عن طريق علاجات مجانية تقدمها الحكومات ومؤسسات أخرى.
وتابع "المال ليس مهما ولكن الأهم هو الإرادة السياسية واستمرار الجهود، أعتقد أنه في غضون خمسة أعوام يمكننا أن نقضي على المرض بنسبة 90 %، ولكننا لن نصل إلى النسبة النهائية لأن فترة الحضانة مدتها 20 عاما". جدير بالذكر أن 130 دولة أخبرت منظمة الصحة العالمية في مطلع العام 2011 بتسجيل إجمالي 228 ألفا و474 حالة إصابة جديدة بالجذام. (إفي)

التعليق