إضراب عمال صوامع حبوب العقبة يدخل يومه السادس عشر

تم نشره في الاثنين 6 شباط / فبراير 2012. 02:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة – واصل عمال وموظفو مجمع صوامع حبوب العقبة اعتصامهم المفتوح لليوم السادس عشر على التوالي احتجاجاً على عدم تلبية مطالبهم، في الوقت الذي تؤكد فيه ادارة الشركة ان الاعتصام غير قانوني.
وفيما اشار الموظفون المعتصمون الى ان الشركة تنتهج ما اعتبروه بـ "سياسة المماطلة والعناد والتهديد"، بدلا من الاستجابة لمطالبهم، جددت الادارة تأكيدها على ان الاعتصام غير قانوني.
ويطالب الموظفون، بصرف بدل سكن أسوة بزملائهم بمحافظة العقبة، وتعديل المسميات الوظيفية، وصرف مبلغ (50) دينارا كعلاوة موقع لموظفي مجمع العقبة.
كما يطالبوا، باحتساب نهاية خدمة الموظف على الراتب الإجمالي وليس الراتب الأساسي، وصرف "وفر البواخر"، لمجمع العقبة والذي يصرف لوزارة الصناعة والتجارة.
وأكدوا مواصلتهم اعتصامهم المفتوح لحين إرجاع حقوقهم المهضومة، ملوحين باتخاذ اجراءات تصعيدية خلال الأيام المقبلة، وذلك بنقل اعتصامهم الى مقر ادارة الشركة بالعاصمة عمان، ومن ثم نقله امام مجلس النواب ورئاسة الوزراء. 
في المقابل، يخشى المسؤولون من ان يؤثر الاعتصام الذي ينفذه عدد من العاملين في الشركة على عمليات تأمين مادة القمح الى محافظات المملكة، من حيث عدم تفريغ البواخر بالوقت المحدد، ما يلحق غرامات تأخير للبواخر على ارصفة الميناء، اضافة الى اضطرار بواخر اخرى الانتظار في منطقة المرسى، فيما تقترب بواخر اخرى محملة بمادة القمح والشعير الامر الذي قد يؤدي الى أزمة بواخر في الميناء.
الى ذلك، قال مدير عام الشركة العامة للصوامع والتموين المهندس حسان السعودي إن أي اعتصام لا بد ان يمر في مراحله القانونية، مبيناً ان هناك نقابة للعمال تمثلهم ولم يردنا منهم أي مطالب او احتجاج.
واشار الى أن الشركة تمنح راتب الخامس عشر للجميع وبقية الامتيازات المعمول بها في الشركات، وهي من اعلى رواتب الشركات في الاردن، اضافة الى أن اجمالي الراتب لادنى وظيفة في الشركة لا يقل عن 450 دينارا للعامل الذي يقل تحصيله العلمي عن الثانوية العامة.
وقال إن أي قرار صادر عن الشركة يصدر من مجلس الوزراء، مبينا ان اخر اتفاقية وقعت مع النقابة العامة للصناعات الغذائية بشهر كانون الأول من العام 2010 وما زالت سارية المفعول، حيث تم منح الموظف والعامل خمسة دنانير غلاء معيشة بالاضافة الى زيادة مساهمة الشركة في صندوق الإدخار ومنحهم راتب الخامس عشر، معتبرا أن مطالب العمال والموظفين "تعجيزية".

التعليق