برشلونة يسعى لتعويض خطر فقدان الليغا

تم نشره في الثلاثاء 31 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 صباحاً
  • نجم برشلونة ليونيل ميسي -(رويترز)

مدريد- يرغب برشلونة في عدم التفريط بلقب محتمل في مسابقة الكأس بعد ابتعاده عن غريمه التقليدي ريال مدريد في الدوري الاسباني لكرة القدم، عندما يحل على فالنسيا العنيد في ذهاب نصف النهائي غدا الاربعاء على ملعب “ميستايا”. وتعرض برشلونة حامل لقب الدوري في المواسم الثلاثة الماضية لنكسة اضافية بعد تعادله مع فياريال بدون اهداف، ليبتعد بفارق 7 نقاط عن ريال مدريد المتصدر، لذا يريد التعويض من بوابة الكأس حيث تأهل الى نصف النهائي بعد مباراتين ناريتين مع ريال بالذات في ربع النهائي.
وكان الفريق الكاتالوني (حامل اللقب 25 مرة وهو رقم قياسي) قلب تخلفه ذهابا بهدف البرتغالي كريستيانو رونالدو الى فوز 2-1 بهدفين من المدافعين كارليس بويول والفرنسي اريك ابيدال، قبل ان يتقدم بهدفين ايابا على ملعبه “كامب نو” ويرد ريال مدريد حامل اللقب ويعادل 2-2 في الشوط الثاني.
ويعاني فريق المدرب جوسيب غوارديولا من التعب والاصابات في صفوفه، على غرار المهاجم دافيد فيا ولاعب الوسط اندريس اينييستا، والهولندي ابرهيم افيلاي واندرو فونتاس، بالاضافة الى مشاركة المالي سيدو كيتا مع بلاده في كأس امم افريقيا.
واضيف بدرو رودريغيز مسجل الهدف الاول في مباراة ريال الاخيرة على لائحة المصابين بحيث لن يتمكن من المشاركة ضد فالنسيا.
من جهته، تأهل فالنسيا بسهولة الى الدور نصف النهائي بعد فوزه على ليفانتي 4-1 ذهابا و3-0 ايابا، وسيخوض المباراة بعد مواجهة خشنة مع مضيفه راسينغ ساناندر (2-2) في الدوري اول من امس الاحد، حرمته من تقليص الفارق مع برشلونة الى سبع نقاط.
ويفتتح ذهاب الدور نصف النهائي اليوم الثلاثاء بلقاء ميرانديس من الدرجة الثالثة مع ضيفه اتلتيك بلباو، ثاني اكثر الفرق فوزا باللقب (23 اخرها العام 1984).
وكان ميرانديس حقق انجازا جديدا باقصائه اسبانيول من الدور ربع النهائي ليضيفه الى لائحته التي ضمت فياريال وراسينغ سانتاندر.
وهذه المرة الثالثة التي يبلغ فيها فريق من الدرجة الثالثة الدور نصف النهائي من مسابقة الكأس.
وعلق بابلو انفانتي صاحب الهدف الاول وممرر الهدف الثاني في مباراة اسبانيول الاخيرة، وهو موظف مصرفي: “انه امر رائع. غدا سأذهب الى عملي، لكن سنحتفل قليلا الليلة”.
ويقام الاياب في 8 شباط(فبراير) المقبل.
صحيفة “سبورت” تدافع عن ميسي
دافعت صحيفة (سبورت) الكتالونية أمس عن تصريحات نجم برشلونة الإسباني، الأرجنتيني ليونيل ميسي والتي أطلقها مؤخرا بخصوص الحكام.
وكان ميسي انتقد بصورة غير مباشرة أداء حكم مباراة فريقه أمام فياريال بالدوري الإسباني والتي انتهت بالتعادل السلبي.
وقال ميسي عقب المباراة التي أقيمت السبت “لا أحب الحديث عن الحكام ولكن بعضهم متغطرس ويلجأ للتهديد بالبطاقات في أقل لعبة”، وذلك تعقيبا على حصوله على بطاقة صفراء للاعتراض.وقالت الجريدة إن حصول لاعب مثل ميسي، يلعب كمهاجم خلال هذا الموسم على أربعة انذارات، ولاعب مثل بيبي، مدافع ريال مدريد، على خمس بطاقات صفراء فقط بـ”كل ما يفعله”، ليس أمرا طبيعيا.وذهبت الجريدة للقول بأن الحكام “يبالغون في استغلال سلطتهم” أمام ميسي على عكس لاعبين آخرين، على الرغم من أنه لا “يركل اللاعبين أو يدهسهم”، بل “يتحاور معهم بخصوص حق فريقه”. إلى ذلك قال  ميسي أنه لا يقارن نفسه أبدا بنجم ريال مدريد، البرتغالي كريستيانو رونالدو أو أي لاعب أخر.
وأشار ميسي في حوار مع مجلة (تايم) الأميركية إلى أنه لا يعتقد أن “المنافسة” مع رونالدو ساهمت في رفع مستواه لأنه في الأساس لا يقارن نفسه به أو أي لاعب آخر.
وعن نجم ريال مدريد قال ميسي “أعتقد أنه شخص جيد ولاعب عظيم يعطي الكثير لريال مدريد وهو قادر على حسم نتيجة أي مباراة”.
وردا على سؤال اذا ما كان يسعى لاحراز الأهداف للرد على تلك التي يسجلها اللاعب البرتغالي، أجاب ميسي “أنا لا ألعب ضد ريال مدريد أو رونالدو”.-(وكالات)

التعليق