الأردنية لرياضة السيارات تنفذ خطة العام 2011 بنجاح كبير

تم نشره في الاثنين 9 كانون الثاني / يناير 2012. 03:00 صباحاً

أيمن وجيه الخطيب

نفذت الأردنية لرياضة السيارات خطتها السنوية للعام الحالي 2011 وفق المتوقع لها، وواصل المنظمون مشوار النجاح العالمي من خلال إقامة رالي الأردن العالمي للمرة الثالثة، والمدمج فيه رالي الاردن (الجولة الثالثة من بطولة الشرق الاوسط)، وتم تنظيم الراليين في وقت واحد للمرة الثانية على التوالي، وشكل ذلك تحديا كبيرا لرياضة السيارات، وكان النجاح حليف اللجان المنظمة رغم كافة الصعوبات التي كانت تحيط بالمنطقة، كما تم إقامة 6 سباقات للسرعة و3 راليات محلية، اضافة الى سباق الحسين لتسلق مرتفع الرمان الدولي كما تم إقامة 5 سباقات للكارتينغ.
وقام عدد من المتسابقين الأردنيين بالمشاركة في سباق السرعة في فلسطين، وتوقفت أنشطة رياضة السيارات في شهر رمضان.
فراح بطلا للكارتينغ
توج المتسابق عمر فراح بطلا لبطولة الأردن لسباقات الكارتينغ للعام 2011، وتم اقامة 5 سباقات ضمن أجندة العام وشهدت البطولة منافسات قوية من قبل المتسابقين عز البسطامي، وسليمان ظاظا واحمد عبد الخالق وكريستيان اطناس ونبيه معمر.
سالم ينال لقب سباقات السرعة
ونال المتسابق حسام سالم لقب بطولة الاردن لسباقات السرعة، حيث تم إقامة 5 سباقات في عمان، وأقيم السباق السادس في العقبة، وتقلبت الأدوار وتبدلت في سباقات السرعة، حيث اعلن المتسابق أيمن النجار عن عودته للمشاركة في البطولة وذلك في منتصفها، كما عاد الى واجهة المشاركات المتسابق علاء خليفة وهشام النجار وناصر أبو توهه، وبعد اختتام البطولة أعلن عدد كبير من أبطال سباقات السرعة عن نيتهم العودة الى سباقات السرعة في العام المقبل 2012.
اوجييه والكتبي وطنطش أبرز نجوم الراليات
حقق المتسابق الفرنسي اوجييه لقب رالي الاردن للعام 2011 محققا بذلك مفاجأة من العيار الثقيل، وفي رالي الأردن (الجولة الثالثة من بطولة الشرق الاوسط) دارت منافسات كبيرة، واستطاع الاماراتي راشد الكتبي ان يحرز المركز الاول على متن سيارة شكودا، واحرز مازن طنطش على متن سيارة ايفو 9 المركز الخامس بزمن27، 34، 3 ساعة، وحل اولا بين الاردنيين، وحلت المتسابقة الاردنية نانسي المجالي بالمركز الثامن، والمركز الثاني على الاردنيين، وجاء الاردني رامي حجازي في المركز التاسع والثالث بين الاردنيين، وجاء الاردني ميرزا حتك في المركز العاشر والرابع بين الاردنيين.
وفي سباقات الرالي المحلية، استطاع المتسابق مازن طنطش، ان يحرز اللقب كما شارك في بطولة الاردن للراليات المتسابق اللبناني المخضرم روجيه فغالي ومواطناه نيكولا أميوني وباسل ابو حمدان، كما اعلن عن عودته للمشاركة في الراليات المتسابق علاء خليفة، وكان من أبرز المشاركين في الراليات سلامة القماز ورامي حجازي، كما شهدت الراليات المحلية مشاركة عدد من متسابقي سباقات السرعة امثال زيد دهشان وعلاء رشيد واسماعيل شعبان.
جديد العام 2012
ومن المتوقع ان تشهد أجندة رياضة السيارات للعام المقبل 2012، اقامة سباق صيفي للسرعة في مدينة العقبة، كما تم الإعلان عن إنشاء حلبة للسباقات في العقبة، وما يزال الأمر قيد الدراسة.
ووفق أجندة بطولة العالم لرياضة السيارات، لم يدرج استضافة الأردن لإحدى جولات الرالي العالمي خلال العام المقبل، وذلك بناء على طلب الأردن، نظير الشروط التي وضعها الاتحاد الدولي، وأبرزها نقل منافسات الرالي إلى مدينة العقبة، الامر الذي يتطلب تكلفة مالية كبيرة، فمنطقة البحر الميت التي استضافت 3 مرات جولة رالي عالمية في الأعوام 2008 و2010 و2011، تم إنشاء بنية تحتية متطورة فيها، تتضمن منطقة صيانة عالمية، مع احتمالية عودة الأردن إلى بطولة العالم للراليات، خلال العام 2013، وحينها سيقوم المسؤولون بدراسة الأمر مجددا.
ولعل الهدف الأول من تطوير رياضة السيارات في منطقة الشرق الأوسط، هو تطوير كافة الكوادر الحريصة على الوصول برياضة السيارات إلى ارقى المستويات، خصوصا أن التحديات المقبلة كبيرة وتحتاج إلى سواعد قوية تعمل بجهد وجد.
ويتمحور عمل المهتمين برياضة السيارات في منطقة الشرق الأوسط، حول إمكانية التطوير والاستثمار في رياضة السيارات، ووضع خطة مستقبلية للأعوام المقبلة.

 

التعليق