عاطلون عن العمل يغلقون طرقا رئيسة في الطفيلة

تم نشره في الخميس 5 كانون الثاني / يناير 2012. 03:00 صباحاً

فيصل القطامين

الطفيلة – جدد شبان عاطلون عن العمل مساء امس إغلاق الطريق المؤدي إلى مبنى المحافظة، وعدد من الدوائر الحكومية في مدينة الطفيلة وذلك بإشعال إطارات "كاوتشوك"، احتجاجا على اوضاعهم المعيشية، والمطالبة بتوفير فرص عمل لهم.
وكان ذات الشبان اغلقوا طرقا في المحافظة بالإطارات المشتعلة الشهر الماضي احتجاجا على اوضاعهم المعيشية، وقد علقوا احتجاجاتهم بعد ان تلقوا وعودا من جهات رسمية بالسعي لتوفير فرص عمل لهم.
ويأتي تكرار الاحتجاج وحسب تأكيد المحتجين، لعدم تلبية مطالبهم واستمرار تجاهلها، بالرغم من سعيهم الحثيث في البحث عن أي عمل، إلا أن "الأبواب أوصدت في وجوههم  ولم يحالفهم الحظ في الحصول على عمل يؤمن لهم عيشا كريما"، في الوقت الذي يعيل فيه بعضهم أسرا كبيرة.
وقالوا ان وجود مصانع كبرى كالفوسفات والاسمنت في محافظتهم، لم يوفر فرص عمل لهم، نتيجة وحسب تأكيدهم رفض ادارات المصانع توظيف أبناء المنطقة المحتاجين للعمل.
 من جانبه اكد نائب محافظ الطفيلة كامل العطيات خلال لقائه المحتجين على ان هنالك العديد من المخاطبات والاتصالات مع جهات رسمية بهدف توفير فرص عمل لهم في أقرب وقت.
وبين أنه تم إخماد الإطارات المشتعلة بعد مدة قصيرة وفتح الطريق، مؤكدا أن جهودا تبذل لتشغيلهم في مؤسسات محلية خاصة، مشددا على أنه من واجب الحكومة توفير فرص عمل للشباب المتعطلين لأن العمل حق للجميع.

faisal.qatameen@alghad.jo

التعليق