البدء بصيانة مبنى تربية جرش

تم نشره في الاثنين 19 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:00 صباحاً

صابرين الطعيمات

جرش - بدأ متعهدو بناء متخصصون منذ نهاية الأسبوع الماضي بصيانة مبنى مديرية تربية جرش والذي تم إخلاء موظفيه قبل نحو أسبوعين، بعد أن كشفت تقارير الجمعية العلمية الملكية عن رسوب كلِّ العينات التي أخذت من المبنى، وفق مدير تربية جرش فايز جويعد.
وقال جويعد إنَّ المتعهد بدأ فعليا بصيانة المبنى تحت إشراف الجهات المختصة وسوف يتم إتمام عملية الصيانة في غضون شهر واحد وفق معلوماتيه الشخصية، وبعد انتهاء أعمال الصيانة والترميم سيعود الموظفون إلى مباشرة عملهم في مقر المديرية.
وبيَّنَ أنَّه في حال تمَّ الانتهاء من أعمال الصيانة في أسرع وقت ممكن سوف يتمُّ إلغاء فكرة استئجار مبنى بديل للموظفين، وسيستمر دوامهم في مدرسة الجبل الأخضر الأساسية للبنات ومدرسة جرش للبنين إلى حين صيانة المبنى.
وخاطبت تربية جرش الجهات المختصة بشأن توسعة مبنى مديرية التربية الحالي، خاصة أنَّه ضيِّق ولا يتسع للموظفين والمراجعين الذين يتجاوز عددهم 500 يوميا، وفقَ جويعد.
وأثبتت العينات التي قامت بجمعها وفحصها الجمعية العلمية الملكية عدم صلاحية مبنى تربية محافظة جرش للاستخدام، لرسوب كل العينات وعدم مطابقتها للمواصفات والمقاييس الهندسية.
وكان رئيس الوزراء السابق قد زار مبنى مديرية تربية محافظة جرش وأكد عدم رضاه عن المبنى بدون أن يتخذ أي إجراء يحمي الموظفين، وعندما طالب الموظفون بناء طابق ثالث أثبتت الفحوصات أن المبنى الحالي بالكاد يتحمل الموظفين ولا يتحمل أي طوابق إضافية وإضافة طابق جديد يشكل خطرا كبيرا على حياة الموظفين وفق موظفي التربية.
وفي سياق متصل يشكو الموظفون من ضيق المبنى وعدم توفر أماكن لجلوس المراجعين وضيق الممرات الرئيسية، ما يضطر المراجعين إلى انتظار معاملاتهم في غرف الموظفين وعلى مكاتبهم.

sabreen.toaimat@alghad.jo

التعليق