البوندسليغة

دورتموند يسعى للانقضاض على بايرن والاقتراب من صدارته

تم نشره في الجمعة 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 03:00 صباحاً
  • مدرب دورتموند يورغن كلوب يريد الوصول بفريقه إلى أعلى مستوياته -(أ ف ب)

برلين- تتجه الأنظار يوم غد السبت إلى ملعب “اليانز ارينا” في ميونيخ حيث تقام القمة التقليدية النارية بين بايرن ميونيخ المتصدر وضيفه ومطارده المباشر بوروسيا دورتموند حامل اللقب في المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم.
وتكتسي المباراة اهمية كبيرة بالنسبة إلى الفريقين، فالفريق البافاري يسعى إلى الثأر لخسارتيه الموسم الماضي أمام بوروسيا دورتموند 0-2 في دورتموند و1-3 في ميونيخ، وتوسيع الفارق بينه وبين حامل اللقب إلى 8 نقاط، فيما يمني الأخير النفس بهزم النادي الأكثر تتويجا في المانيا في عقر داره وتقليص الفارق بينهما إلى نقطتين وإعادة الأمل إلى انصاره في سعيه إلى الاحتفاظ باللقب، ويتصدر بايرن ميونيخ الترتيب برصيد 28 نقطة مقابل 23 لبوروسيا دورتموند.
وضرب بايرن ميونيخ بقوة في بداية هذا الموسم في سعيه إلى استعادة اللقب بعد الموسم المخيب الذي خرج منه خالي الوفاض في جميع المسابقات، فبعد تعرضه للخسارة في المرحلة الاولى أمام بوروسيا مونشنغلادباخ 0-1 حقق 6 انتصارات متتالية قبل أن يتعثر في المرحلتين السادسة (تعادل مع هوفنهايم 0-0) والثامنة (خسر أمام هانوفر 1-2) بيد أنه استعاد توازنه وحقق فوزين متتاليين على نورمبرغ 4-0 وأوغسبورغ 2-1 وبالتالي فهو يرصد الفوز الثالث على التوالي والعاشر هذا الموسم.
في المقابل، لم تكن انطلاقة بوروسيا دورتموند بقيادة مدربه يورغن كلوب جيدة ومني بثلاث هزائم في مبارياته الست الاولى قبل أن يستعيد توازنه ويحقق 3 انتصارات متتالية وتعادل مع مضيفه شتوتغارت 1-1 قبل الفوز الساحق على فولفسبورغ 5-1.
وعن هذه الصحوة قال يورغن كلوب مدرب الفريق في وقت سابق من الاسبوع الحالي في لقاء مع مجموعة من المدربين الهواة ان السبب يرجع إلى رغبة اللاعبين المتزايدة في الاستحواذ على الكرة والاحتفاظ بها.
واستجاب اللاعبون لأوامر المدرب في آخر ست مباريات وأحرزوا خلالها 19 هدفا ليصبح رصيد الفريق 23 نقطة كما ان دورتموند اصبح واحدا من اسرع وأفضل الفرق في البطولة قبل العطلة الشتوية، وقال ماتس هاملز مدافع الفريق ومنتخب المانيا “علينا فقط عدم اظهار اي خوف.. علينا فرض اسلوب لعبنا وبعدها لن يكون بايرن فريقا لا يقهر”.
وربما يلعب دورتموند المباراة بدون مدافعه مارسيل شميتسر الذي غاب عن منتخب المانيا في مباريات ودية مؤخرا بسبب اصابة في العضلات.
ويأمل الفريق البافاري في استغلال عاملي الارض والجمهور لتوجيه ضربة شبه قاضية لضيوفه بالابتعاد عنهم بفارق 8 نقاط، وهو يملك الأسلحة اللازمة لذلك في مقدمتها المهاجم الدولي الفرنسي فرانك ريبيري وهدافه الدولي ماريو غوميز والنجم توماس مولر وتوني كروس، بيد ان اصحاب الصدارة والضيافة يعانون من غياب لاعب وسطه الدولي باستيان شفاينشتايغر حتى كانون الثاني (يناير) المقبل بسبب الإصابة بكسر في عظمة الترقوة، ولاعب وسطه الاوكراني اناتولي تيموشوك الموقوف 3 مباريات بالاضافة إلى الجناح الهولندي الطائر اريين روبن الذي تجددت اصابته في الخصر في اول يوم من عودته إلى التدريبات بعد غياب أكثر من شهر بسبب بعملية جراحية في الخصر بالتحديد.
من جهته، يطمح الفريق الأصفر والأسود في تأكيد تفوقه على الفريق البافاري بعدما فك عقدته أمامه الموسم الماضي وحقق فوزه الاول عليه منذ 26 كانون الثاني (يناير) 2007.
وطالب قائد بوروسيا دورتموند لاعب الوسط المدافع الدولي السابق سيباستيان كيهل زملاءه بالايمان بحظوظهم وقدرتهم على تحقيق الفوز على الفريق البافاري، وقال “أظهرنا في الموسم الماضي باننا نستطيع التغلب على أي فريق عندما نكون في قمة مستوانا”، مضيفا “بالطبع، نحن بحاجة إلى الشجاعة ويجب أن نثق بإمكاناتنا ومؤهلاتنا، وان نقدم أفضل ما لدينا امام بايرن ميونيخ”.
وأعرب شفاينشتايغر عن استيائه لغيابه عن مباراة يوم غد، وقال “كنت اتمنى خوض المباراة وليس متابعتها من المدرجات، لكني لا أستطيع فعل أي شيء حيال الاصابة”، مضيفا “ستكون مباراة متقاربة المستوى، لكنني أعتقد بان الفوز سيكون حليفنا”.
وتابع “يعاني بوروسيا دورتموند كثيرا في خط الدفاع وسنعمل على استغلال ذلك. انه فريق جيد في خط الهجوم بقيادة (الياباني شينجي) كاغاوا و(البولندي روبرت) ليفاندوفسكي و(ماريو) غوتزه، لكننا افضل بكثير منهم لذلك علينا فقط أن نكون في قمة مستوانا، وإذا فعلنا ذلك، فإنه سيكون من الصعب أن يوقفنا اي فريق حتى دورتموند نفسه”.
وتشهد المرحلة قمة نارية ثانية بين شريكي بوروسيا دورتموند في الوصافة بوروسيا مونشنغلادباخ وفيردر بريمن.
ويقدم بوروسيا مونشنغلادباخ عروضا رائعة هذا الموسم بعدما افلت الموسم الماضي من الهبوط إلى الدرجة الثانية في المرحلة الاخيرة، فيما استعاد فيردر بريمن شيئا من بريقه هذا الموسم.
ويعول بوروسيا مونشنغلادباخ على مهاجمه الدولي الواعد ماركو ريوس الذي سجل له ثنائيتي الفوز على هانوفر وهرتا برلين في المرحلتين الأخيرتين وبنتيجة واحدة (2-1)، في يعقد فيردر بريمن آمالا على مهاجم الدولي البيروفي المخضرم كلاوديو بيزارو الذي سجل 11 هدفا في 11 مباراة في الدوري بينها ثلاثية الفوز على كولن (3-2) بعدما كان فريقه متخلفا 0-2 في الشوط الأول.
ويخوض شالكه الرابع اختبارا سهلا نسبيا عندما يستضيف نورمبرغ الخامس عشر، وهو يأمل في كسب النقاط الثلاث وتعثر ثلاثي الوصافة لاستعادة المركز الثاني الذي ضاع منه في المرحلة الماضية بسقوطه في فخ التعادل 2-2 امام مضيفه هانوفر.
ويعاني شالكه من غياب الدولي البيروفي جيفرسون فارفان والمدافع بينيديكث هوفيديس بسبب الاصابة التي تعرضا لها الثلاثاء الماضي، الاول في الرباط الداخلي لركبته اليسرى في مباراة منتخب بلاده التي خسرها امام الاكوادور في تصفيات اميركا الجنوبية المؤهلة الى مونديال 2014 في البرازيل، والثاني في الرباط الصليبي الخارجي لركبته اليمنى في المباراة التي أذلت فيها المانيا جراتها هولندا 3-0 وديا في هامبورغ.
ويحل هانوفر السادس ضيفا على فولفسبورغ بطل 2009 في سعيه إلى تعيق جراح الأخير بعد خسارته المذلة امام دورتموند 1-5 في المرحلة الماضية.
وتفتتح المرحلة اليوم الجمعة بلقاء كايزرسلاوترن الثاني عشر مع باير ليفركوزن الثامن بفارق الاهداف خلف شتوتغارت الذي يستضيف أوغسبورغ صاحب المركز الاخير بعد غد الأحد  في ختام المرحلة.
ويلعب يوم غد أيضا فرايبورغ السابع عشر قبل الأخير مع هرتا برلين العاشر، وكولن الحادي عشر مع ماينتس الرابع عشر، وبعد غد الأحد هامبورغ السادس عشر مع هوفنهايم التاسع. -(وكالات)

التعليق