دعوة الفريق للمشاركة في البطولة الدولية في مصر

المنتخب النسوي لكرة اليد يخسر أولى مواجهاته مع نظيره المصري

تم نشره في الخميس 27 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 02:00 صباحاً
  • لاعبة المنتخب النسوي حلا علاء الدين (وسط) تحاول اختراق الدفاع المصري في مباراة امس- (تصوير: امجد الطويل)

بلال الغلاييني

عمان – خسر المنتخب الوطني لكرة اليد للسيدات، أولى لقاءاته الودية مع ضيفه المنتخب المصري بنتيجة 37-24 والشوط الأول لمصلحة الفريق الشقيق 19-13، في المباراة الودية التي جمعت بين الفريقين أمس في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب، وذلك ضمن برنامج الاعداد الفني الذي يخضع له المنتخب الوطني استعدادا لخوض منافسات الدورة الرياضية العربية التي تقام في العاصمة القطرية الدوحة خلال شهر كانون الأول (ديسمبر) المقبل.
المباراة التي تابعتها أمين عام اللجنة الاولمبية لانا الجغبير ونائب سمو رئيسة الاتحاد خالد الداود ومستشار سموها د. ساري حمدان، وجمهور مقبول استمتع بالعرض الطيب الذي تناوبت على تقديمه لاعبات الفريقين، خصوصا الفريق المصري الذي ظهر بصورة جيدة، فيما تعتبر هذه المباراة هي الاولى للمنتخب الوطني منذ فترة اعداده.
اليوم يتجدد اللقاء بين الفريقين عندما يلتقيان عند الساعة السابعة مساء في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب، فيما تختتم اللقاءات بينهما يوم السبت المقبل.
مصر 37 الأردن 24
رغم ان المنتخب الوطني كان المبادر الى شن بعض الهجمات الخاطفة والتي منحته فرصة التقدم 3-1، الا ان الفريق المصري سرعان ما عمل على تنظيم العابه الدفاعية بعد ان اجاد في تغطية المنطقة الامامية وفرض الرقابة على لاعبات الخط الخلفي لفريقنا، في الوقت الذي سارع فيه في تنشيط العابه الهجومية التي ظهرت خطورتها في اختراقات نور ياسين واميرة حسن ومي نصر اللواتي خصوصا من البوابة الامامية التي شكلت خطورة واضحة على حارسة المنتخب تمام البرغوثي، ومع مرور الوقت وبعد ان قلص المنتخب المصري فارق الاهداف احكم قبضته على مجريات المباراة مستغلا تسرع لاعباتنا في انهاء الهجمات، الامر الذي عزز من قوة الفريق الشقيق الذي نجح ايضا في ايصال الكرات الى لاعبتي الجناح آية علام وسماح صبري.
هذا الاداء جعل الفريق المصري يفوض تقدمه بفارق كبير من الاهداف وصل الى 5، قبل ان يعاود المنتخب لملمة اوراقه والتركيز على الجانب الدفاعي نظرا لخطورة العاب منافسه، فيما اعتمد بشكل كبير على لاعبات الخط الخلفي حلا وهبه علاء الدين وليلي مازن وولاء السعايدة، اللواتي حاولن قدر المستطاع عمل التقاطعات الامامية والجانبية بغية سحب الدفاع المنافس نحو المنطقة الامامية، وبالتالي اسقاط الكرات للاعبة الدائرة سارة حلبية، والذي نتج عنه تسجيل اكثر من هدف اعاد الحيوية والنشاط للمنتخب الوطني، لتشتعل المباراة من جديد بعد ان برعت لاعبة الجناح عايشة المجالي في تسجيل اكثر من هدف، في الوقت الذي تفرغت فيه لاعبة الدائرة سارة حلبية لعمل الحجز المناسب أمام محاولات الاختراق المتواصلة للاعبات الخط الخلفي، بيد ان قوة الفريق المصري وخبرته الكبيرة جعلت يعاود فرض سيطرته والتقدم مع نهاية الحصة الأولى 19-13.
ومع بداية الشوط الثاني سجل الفريق الوطني أكثر من هدف، قبل ان يبادله الفريق المصري بتسجيل سلسلة من الاهداف، لترتفع وتيرة المنافسة بين الفريقين، والتي صاحبها اجراء العديد من التبديلات التي لجأ اليها مدربا الفريقين للوقوف على الجاهزية الفنية للاعبات.
المنتخب الوطني نوع من اساليبه الهجومية فتارة اعتمد على تسديد الكرات القوية من خارج المنطقة، مع عمل التقاطعات، وتارة اخرى عبور عايشة المجالي وسماح عبيدات من الجناحين، وبعد ان سجل الفريق عدة اهداف متتالية في مرمى حارسة مصر غاده حسام، استعاد الفريق المصري نشاطه وبدأ في التسجيل من مختلف المحاور التي وضعت نور ياسين ومي نصر وسماح صبري في مواجهات متعددة مع حارسة المرمى تمام البرغوثي، ليتقدم الفريق الشقيق بفارق معتبر من الاهداف وينجح في انهاء المباراة لمصلحته 37-24.
المنتخب يشارك في بطولة دولية بمصر
تلقى اتحاد كرة اليد دعوة رسمية من نظيره المصري للمشاركة في البطولة الودية الدولية لكرة اليد النسوية التي تقام في القاهرة اواخر شهر تشرين الأول (نوفمبر) الحالي، حيث تشارك في البطولة نخبة من المنتخبات الافريقية (الجزائر وتونس والمغرب)، اضافة الى عدة منتخبات عربية.
وينتظر ان يعلن اتحاد اللعبة مشاركته في هذه البطولة والتي تعتبر محطة مهمة قبل دخول المنتخب الوطني في التحضيرات النهائية التي تسبق مشاركته في الدورة العربية.

[email protected]

التعليق