المجلس الأعلى للشباب واتحاد الكرة يتفقان على سبل النهوض باللعبة

عليان: الأمير علي يقدم رؤية شاملة لتطوير الكرة الأردنية

تم نشره في الاثنين 3 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 صباحاً
  • نائب رئيس اتحاد الكرة محمد عليان (الثاني من اليسار) خلال زيارته للمجلس الأعلى للشباب أمس-(من المصدر)

عمان -الغد- عبر نائب سمو رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم محمد عليان عن اعتزازه بما يقدمه سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد؛ من رؤية شاملة لتطوير كرة القدم الأردنية، وجهود سموه لتعزيز إنجازاتها على كافة الصعد العربية والإقليمية والدولية.
عليان بحث أمس مع رئيس المجلس الأعلى للشباب أحمد عيد المصاروة بحضور أمين السر خليل السالم؛ السبل الكفيلة لوضع الدراسة المتكاملة التي وضعها سموه لتطوير الكرة الأردنية حيز التنفيذ، مقدرا الدور الذي يقوم به المجلس في تهيئة البنى التحتية، وتعاونه مع الاتحاد لتنفيذ برامجه، مبينا أن الخطة الاستراتيجية التي وضعها سمو الأمير، تمكن من الاستمرار في مسيرة اللعبة، وتحافظ على مكاسبها وتبقي الطموح على تحقيق المزيد.
اللقاء الذي حضره سكرتير الاتحاد الرياضي للدرك العقيد عيسى علاونة وعدد من مديري المجلس، ثمن خلاله المصاروة الدراسة التي وضعها سمو الأمير علي، والتي حددت مسارات لكافة الجهات ذات العلاقة باللعبة، مؤكداً أن المجلس الأعلى للشباب على استعداد للتعاون في تنفيذ كل ما يتعلق بها.
ووضع أمين سر الاتحاد خليل السالم جملة من الملاحظات التي تساعد على الارتقاء بالعمل خلال الفترة المقبلة، ومن ضمنها سرعة إنجاز أرضية ستاد الحسن، وتغيير أرضية ملعب كنعان عزت في الزرقاء، وتحسين أرضية ملعب الكرامة التدريبي في مدينة الحسين للشباب واقتصاره على تدريبات المنتخبات الوطنية، واكتمال تجهيز ملعب الأمير الحسين بن عبدالله في السلط وملعب الأمير
علي بن الحسين في المفرق، إلى جانب دراسة سبل تأمين ملعب تدريبي مزود بإنارة لكل فريق في دوري المحترفين، وملعب تدريبي قريب من كل نادٍ في الدرجة الأولى، والنظر في إمكانية مخاطبة الحكومة لإعفاء الأندية من الرسوم الجمركية على الحافلات، بحيث يعطى النادي حافلة كل خمس سنوات بدون رسوم، كما عرض دراسة واقع المنصة الرسمية لستاد عمان والعمل على تطويرها لتتماشى مع المتطلبات الدولية، وإنجاز صيانة اللوحة الإلكترونية للملعب.
العقيد عيسى علاونة بين أن هناك حاجة لتزويد ستاد عمان بكاميرات حديثة لربطها مع مركز السيطرة التابع لقوات الدرك، وهو منوط بإجراء دراسة بين المجلس والدرك للعمل على تحديد وتوفير التجهيزات المطلوبة للسيطرة داخل وخارج حدود الستاد.
جهود لتأمين الملاعب
المصاروة بين أن المجلس يقوم بجهود كبيرة لتأمين الملاعب لإقامة مباريات اتحاد الكرة، بدليل استمرارية البطولات، وأضاف أن المبادرات الملكية ساهمت في تأمين عدد كبير من الحافلات للأندية، مبدياً استعداده لمخاطبة الحكومة فيما يتعلق بالمقترح الوارد في الدراسة، وأنه سبق ورفع 22 مطلبا للحكومة تتضمن الملاحظات التي خلص إليها من زياراته لمعظم مقرات الأندية في مختلف المحافظات، كما اقترح اجتماعا للجنة المشتركة بين المجلس والاتحاد لدراسة كافة المتطلبات التي وردت في دراسة سمو الأمير علي للعمل على تحقيقها، وأن فتح عروض عطاء ستاد الحسن سيتم يوم غد الثلاثاء وسينجز خلال ثلاثة أشهر من مباشرة التنفيذ، كما سيتم تنفيذ عطاء استبدال أرضية ملعب كنعان عزت بداية العام المقبل، وإجراء صيانة للوحة الإلكترونية لستاد عمان، وإعادة دراسة وضع المنصة الرسمية للملعب ووضع التعديلات المطلوبة عليها حسب متطلبات الاتحاد.
عليان: فخورون بجهود الأمير علي
وكان نائب سمو رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد الكرة محمد عليان أوضح أن "الدراسة التي قدمها سمو الأمير علي إلى رئيس الوزراء، فصلت احتياجات اللعبة، وجسدت توجيهات سموه بأهمية تنفيذ احتياجات الأندية، باعتبارها العمود الفقري للرياضة الأردنية عامة، وكرة القدم على وجه الخصوص، حيث تشكل توجيهات سموه، هاجسا لعمل مجلس الاتحاد ودوائره ولجانه، حيث يحمل مجلس الهيئة آمال وطموحات أركان اللعبة، ويمثلها في كل التشريعات المحلية والقارية والدولية وبوصفه مجلسا منتخبا منها".
وأضاف: "لقد حدد سمو الأمير علي في الدراسة واقع الكرة الأردنية، وسبل تطويرها من حيث البنية التحتية وخاصة الملاعب التدريبية المؤهلة وتحسين مستوى الخدمات للملاعب الحالية وتأمين الأندية بالحافلات وتفريغ اللاعبين، بدون أن تغفل إعادة النظر بالتشريعات الناظمة للضرائب، بما يعزز من الموارد المالية للأندية والاتحاد، وهي متطلبات وضعت أمام مؤسسات الدولة لرفع مستوى اهتمامها ودعمها لشباب الوطن، والاقتداء بمكارم قائد الوطن جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين"، موضحاً أن الهيئة التنفيذية للاتحاد ترى أن لكرة القدم مكانة مهمة في المجتمع الأردني، بفضل ما حققته المنتخبات الوطنية من إنجازات خلال السنوات العشر الماضية، وجسده التفاف أبناء الوطن خلفها بصورة أظهرت التفاف القائد والمواطن خلف المنتخب الوطني، وهي حالة اجتماعية ووطنية متفردة على مستوى الوطن العربي.
وختم: "بفضل سياسة اتحاد الكرة، وانفتاحه على الأنظمة والقوانين القارية والدولية، خاصة في التوجه نحو الاحتراف أضحت كرة القدم الأردنية مصدر دخل للعديد من اللاعبين والمدربين والإداريين، ومادة أساسية ينهل من علومها وتخصصاتها المتعددة في مجال التدريب والتسويق والإدارة والعلاج الطبيعي والإعلام طلاب الجامعات الأردنية"، مبيناً أن كرة القدم تحولت من لعبة للترفيه، إلى حالة وطنية يعيشها جميع أبناء الوطن بإدراك كبير، وتعزز روح الانتماء للوطن والولاء للقيادة الهاشمية، لذا تستحق كرة القدم الأردنية من مؤسسات الدولة العامة والخاصة ومجلسي الأعيان والنواب الدعم والمساندة، وأن تحظى الدراسة التي قدمها سمو الأمير علي بمزيد من الاهتمام والعمل الجاد لتنفيذها، كونها متطلبات تتعلق بالبنية التحتية لأبرز نشاط يجمع شباب الوطن في ميادين التنافس الشريف.

التعليق