لوف يقول إن بالاك خرج من حساباته

تم نشره في الجمعة 17 حزيران / يونيو 2011. 02:00 صباحاً
  • مدرب المنتخب الألماني يواكيم لوف (يسار) لن يعول على مايكل بالاك مجددا -(رويترز)

برلين - قال يواكيم لوف مدرب المانيا أمس الخميس إن مايكل بالاك (34 عاما) قائد منتخب البلاد الاول لكرة القدم السابق لم يعد ضمن خططه بعد ظهور مجموعة من اللاعبين الشبان.
وقال لوف في بيان "أثبتت الأشهر القليلة الماضية ان هناك مجموعة كبيرة من اللاعبين الشبان خطفوا الأضواء ويملكون مستقبلا واعدا".
وأضاف متحدثا عن لاعبه المخضرم "بعد عدة اتصالات هاتفية مع مايكل حان الوقت الآن وقبل بداية بطولة اوروبا (العام المقبل) لوضع النقاط على الحروف".
ولم يشارك بالاك الذي لعب 98 مباراة دولية وأحرز 42 هدفا منذ مشاركته الأولى عام 1998، مع بلاده منذ آذار (مارس) من العام الماضي عندما تعرض لإصابة في الكاحل أجبرته على الخروج من تشكيلة المانيا في كأس العالم الماضية.
وعرض على اللاعب الموهوب بالاك الذي لم يحرز رغم ذلك أي لقب كبير مع منتخب المانيا أن يشارك في مباراة للوداع مع بلاده امام البرازيل وديا في آب (اغسطس) المقبل.
وجاءت واحدة من أسوا اللحظات التي واجهها بالاك خلال مشواره عندما قاد المانيا للوصول لنهائي كأس العالم 2002 لكنه اضطر للغياب عن المباراة النهائية بسبب الإيقاف أمام البرازيل التي توجت باللقب.
وحمل بالاك أيضا الذي انتقل قبل بداية الموسم المنصرم من تشلسي الانجليزي لباير ليفركوزن الالماني شارة قيادة المانيا عندما وصلت نهائي بطولة اوروبا 2008 وخسرت أمام اسبانيا.
وقال لوف "مايكل بالاك استمر كقائد رائع للفريق لنحو عقد من الزمن وشارك بشكل كبير في نجاحات الفريق منذ نهائيات كأس العالم 2002".
وتضم تشكيلة المانيا الحالية مجموعة كبيرة من اللاعبين الشبان وتمكن الفريق بفضل سرعته وحيويته من الفوز بالمركز الثالث في كأس العالم الماضية ويبدو الآن في طريقه للتأهل بسهولة لبطولة اوروبا 2012.
وقدم ثنائي الوسط باستيان شفاينشتايغر وسامي خضيرة عروضا رائعا في كأس العالم الأخيرة كما يضم الفريق في هذا المركز الثنائي الشاب ستيفن بندر وتوني كروس، وقال لوف "في اتصالاتنا لدي الانطباع انه تفهم وجهة نظري ولذلك فمن المهم لصالح الجميع ان يكون القرار واضحا".
وأبدى ليفركوزن احباطه من هذا الأمر وقال ولفغانغ هولتساوسر الرئيس التنفيذي للنادي "نحن نأسف كثيرا لهذا القرار لأنه من وجهة نظرنا فإن مايكل بالاك يمكن ان يشكل في الوقت الحالي ركنا مهما في المنتخب  الوطني". -(رويترز)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الله يرحم ايامك يا بالاك (abod)

    الجمعة 17 حزيران / يونيو 2011.
    الم يعد ينفع بالاك الان المنتخب الالماني بعدما خدمه بشكل جيد من كان يظن ان المنتخب الالماني سيصل الى نهائي امم اوروبا ويلاقي اسبانيا كل هذا بفضل بالاك
  • »بالاك (الإسم)

    الجمعة 17 حزيران / يونيو 2011.
    كل الشكر والتقدير لقائد المانشافت بالاك واللاعبين الشبان سيكونون على قدر المسؤولية
  • »عنوان التعليق (khaled abu khalifeh)

    الجمعة 17 حزيران / يونيو 2011.
    وداعا بالاك , المنتخب الالماني بشبانه الحاليين ثاني افضل منتخب عالمي بعد اسبانيا في طريقة اللعب و بصراحة بالاك اصبح بطيء و الاصابة اثرت عليه . و بالتالي انا مع لوف