انخفاض الدخل السياحي %30 الشهر الماضي

تم نشره في الخميس 16 حزيران / يونيو 2011. 02:00 صباحاً
  • سياح يزورون وادي رم - (تصوير: محمد أبو غوش)

هبة العيساوي

عمان- انخفض الدخل السياحي خلال شهر ايار (مايو) من العام الحالي بنسبة بلغت حوالي 30 % مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2010، وفقا لبيانات اولية صادرة عن البنك المركزي.
واظهرت البيانات التي حصلت "الغد" على نسخة منها، أن الدخل السياحي انخفض حوالي 11  % خلال الفترة الفترة التراكمية في الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي، مقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2010، حيث بلغ ما مجموعه 793 مليون دينار مقابل 888 مليون دينار لنفس الفترة من عام 2010.
وتم توزيع الدخل حسب مجموعة الجنسية، حيث بلغ مقدار الدخل السياحي المتأتي من دول الخليج العربي خلال الفترة التراكمية منذ كانون الثاني (يناير) حتى ايار(مايو) من العام الحالي ما مجموعه حوالي 132 مليون دينار مقابل 140 مليون خلال نفس الفترة من عام 2010 بنسبة انخفاض بلغت حوالي 6 %، وشكل ما حصته 19  % من إجمالي الدخل السياحي لعام 2011، ومن الاجانب 280 مليون دينار، حيث لم يحقق زيادة أو نقصانا مقارنة مع نفس الفترة من عام 2010.
وبلغت حصتهم من إجمالي الدخل 30 % ومن الدول العربية الاخرى 193 مليون مقابل 200 مليون دينار، أي بنسبة انخفاض بلغت حوالي 4 % وشكل ما حصته 24 % من اجمالي الدخل.
اما الدخل السياحي المحصل من الاردنيين المقيمين في الخارج، فقد بلغ حوالي 188 مليون دينار مقابل 267 مليون لنفس الفترة من عام 2010 بنسبة انخفاض بلغت 30 % وشكل ما حصته 27  % من اجمالي الدخل السياحي.
وتشير البيانات الاحصائية خلال شهر ايار (مايو) الماضي، الى أن هناك انخفاضا ملحوظا بعدد الزوار الكلي الى المملكة بنسبة بلغت حوالي 31 %، حيث بلغ إجمالي عدد الزوار القادمين الكلي خلال الشهر الماضي ما مجموعه حوالي 434 ألف زائر مقابل 630 الف زائر خلال شهر ايار (مايو) من عام 2010.
كما تبين من خلال تحليل البيانات أن هناك انخفاضا في عدد سياح المبيت الذين يقضون ليلة، فأكثر بنسبة بلغت حوالي 28 % حيث بلغ عددهم خلال الشهر الماضي من عام 2011 ما مجموعه حوالي 255 ألف سائح مقابل 352 الف سائح خلال شهر ايار (مايو) من عام 2010، كما انخفض عدد زوار اليوم الواحد بنسبة بلغت حوالي 35 % حيث بلغ عددهم ما مجموعه 179 الف زائر خلال الشهر الماضي مقابل 278 الف زائر خلال شهر ايار (مايو) من عام 2010.
وبالنسبة للفترة التراكمية منذ كانون الثاني (يناير) حتى أيار (مايو) الماضي من العام الحالي، فقد بلغ اجمالي عدد الزوار الكلي للقادمين خلال الفترة المشار إليها من عام 2011، ما مجموعه حوالي 2.608 مليون زائر مقابل 2.930 مليون زائر بنسبة انخفاض بلغت حوالي 11 % مقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2010.
كما تبين من خلال تحليل البيانات أن هناك انخفاضا في عدد سياح المبيت بنسبة بلغت حوالي 12 %، حيث بلغ عددهم خلال فترة القياس من عام 2011 ما مجموعه  1.464 مليون سائح مقابل 1.661 مليون سائح خلال نقس الفترة عام 2010.
وانخفض عدد زوار اليوم الواحد بنسبة بلغت حوالي 10 % حيث بلغ عددهم خلال هذه الفترة من عام 2011 ما مجموعه 1.144 الف زائر مقابل 1.269 مليون زائر خلال  نفس الفترة من عام 2010 .
ويعود انخفاض سياح المبيت خلال الفترة التراكمية منذ بداية العام حتى أيار(مايو) من عام 2011 إلى الأحداث والتطورات التي تحدث في المنطقة، حيث انخفض عدد سياح المبيت من الدول الاوروبية بنسبة بلغت حوالي 10 % ومن دول الخليج بنسبة انخفاض 10 % ومن الدول الاميركية بنسبة انخفاض 7 % ومن الدول العربية الاخرى ارتفاع بنسبة بلغت حوالي 2 % في حين أن هناك ارتفاعا من الدول الافريقية بنسبة 30 % وارتفاعا من الدول الاسيوية بنسبة 21 % في حين تبين بأن هناك انخفاضا ملحوظا بعدد القادمين من الاردنيين المقيمين في الخارج بنسبة بلغت حوالي 32 %.
وتبين من خلال دراسة مؤشرات اعداد السياح القادمين بشكل مجموعات سياحية ان هناك انخفاضا ملحوظا بعدد السياح بنسبة بلغت حوالي 32 %، حيث بلغ عدد السياح القادمين بشكل مجموعات سياحية خلال الفترة منذ بداية العام وحتى نيسان (ابريل) الماضي ما مجموعه 164.264 سائحا مقابل 240.364 سائحا خلال نفس الفترة من عام  2010.
 كما اشارت البيانات الى ان هناك انخفاضا في عدد الليالي السياحية بنسبة بلغت حوالي 31 %، وبلغ معدل الاقامة حوالي 4.7 ليلة.
وبالنسبة لزوار اليوم الواحد والرحلات البحرية الذين تم استقطابهم بشكل مجموعات سياحية، فقد بلغ عددهم حوالي 78645 زائرا خلال الفترة المشار إليها من عام 2011 مقابل 83840 زائرا لنفس الفترة من عام 2010، أي بنسبة انخفاض بلغت حوالي 6  % وأغلبهم يقومون بزيارة المثلث الذهبي العقبة – وادي رم – البتراء.
كما اشارت البيانات الى أن عدد السياح الذين تم نقلهم بواسطة شركات النقل السياحي، قد انخفض بنسبة بلغت حوالي 7 % حيث بلغ عدد السياح المنقولين بواسطة حافلات هذه الشركات خلال الفترة المشار اليها من عام 2011 ما مجموعه 151.902 سائح مقابل 163.748 سائحا خلال نفس الفترة من عام 2010.
وبعد دراسة البيانات الواردة من المواقع الاثرية والسياحية تبين ان هناك انخفاضا في زوار تلك المواقع، فقد انخفض عدد زوار البتراء خلال الفترة التراكمية منذ بداية العام حتى ايار(مايو) الماضي، بنسبة بلغت حوالي 28  % وجرش بنسبة بلغت حولي32 %  وقلعة الكرك بنسبة بلغت حوالي 39 % وانخفض عدد زوار كنيسة الخارطة بنسبة بلغت حوالي 33 %، كما اشارت البيانات ان هناك انخفاضا في عدد زوار موقع المغطس بنسبة بلغت حوالي 32 %، وبالنسبة لمنطقة وادي رم فقد شهدت انخفاضا بعدد الزوار بنسبة بلغت حوالي 43 %، كما لوحظ أن هناك انخفاضا ملحوظا في عدد زوار جبل نيبو بنسبة بلغت حوالي 44  %، كما انخفض عدد زوار عجلون بنسبة بلغت حوالي 5 %.
وتشير البيانات الى أن هناك انخفاضا في حجم الايرادات التي تحققت من تلك المواقع السياحية خلال فترة القياس من كانون الثاني (ايار) من عام 2011  بلغ ما مجموعه 6.737.022 دينارا اردنيا مقابل 10.128.172 دينارا اردنيا خلال خلال نفس الفترة  من عام 2010 أي بنسبة انخفاض بلغت حوالي 34 % ، وقد بلغت ايرادات مدينة البترا المتأتية من رسوم تذاكر الدخول خلال فترة القياس المشار اليها من عام 2011 ما مجموعه 1.357.906 دنانير مقابل 2.239.813 دينارا خلال نفس الفترة من عام 2010 بنسبة انخفاض بلغت حوالي 39  % وقد شكلت ما نسبته حوالي 81 % من اجمالي ايرادات المواقع الاثرية والسياحية في المملكة.

[email protected]

التعليق