مهرجان كان يمنح الميدالية الذهبية لبرناردو برتولوتشي

تم نشره في الأربعاء 13 نيسان / أبريل 2011. 03:00 صباحاً
  • المخرج الإيطالي برناردو برتولوتشي- (أرشيفية)

باريس- أعلن رئيس مهرجان كان جيل جاكوب ومنسق المهرجان العام تييري فيرمو، أول من أمس في بيان أن نسخة العام الحالي ستكرم المخرج الإيطالي الكبير برناردو برتولوتشي بمنحه الميدالية الذهبية، وذلك خلال فعاليات الافتتاح في الحادي عشر من الشهر المقبل.
ويحفل مشوار برتولوتشي الفني بأفلام تعد علامات فارقة في تاريخ الفن السابع مثل "قبل الثورة" 1964، وملحمة "1900" 1976، و"الإمبراطور الأخير" 1987، و"الحالمون" 2004.
ويوضح البيان أن "هذه الأعمال جعلت هذا المخرج يحتل مكانة مرموقة في عالم السينما لا ينازعه فيها أحد، زاد من أهميتها التزامه السياسي ومواقفه وتوجهاته الاجتماعية وعمق أفكاره، التي نجح في التعبير عنها بأناقة وشاعرية ورشاقة ودقة".
وأكد جاكوب وفيرمو أن المهرجان قرر اعتبارا من النسخة الحالية، وبصفة مستديمة، منح جائزة السعفة الذهبية الشرفية لتكريم شخصية بارزة في عالم السينما، شريطة ألا يكون قد حصل على السعفة الذهبية من قبل خلال مراسم الافتتاح.
يذكر أن المخرج المصري العالمي، حصل على هذا التكريم في الدورة الخمسين للمهرجان، وعرض له في الدورة نفسها فيلم "المصير"، كما حصل عليها مخرجون متميزون مثل وودي آلن 2002 ، وكلينت إيستوود 2009.
وأعلنت اللجنة المنظمة أن النسخة المقبلة التي ستقام خلال الفترة بين 11 و22 أيار (مايو) المقبل، ستكرم النجم المخضرم جان بول بلموندو، بوصفه أحد أبرز نجوم السينما الفرنسية على مر العصور.
وستقام مراسم تكريم بلموندو، عن مجمل أعماله وإنجازاته عبر مشواره الفني في 19 من أيار (مايو) بعرض فيلم تسجيلي بعنوان "بلموندو مسيرة"، للمخرجين فنسنت بيرو وجيف دومينيك.
يشار إلى أن النسخة الـ64 من مهرجان كان سيرأس لجنة تحكيمها النجم الكبير روبرت دي نيرو، الذي سيشارك في تكريم برتولوتشي، والذي تعاون معه في فيلم (1900)، فيما يرأس لجنة تحكيم قسم "نظرة خاصة" المخرج والممثل البوسني أمير كوستوريتسا.
يذكر أنه وقع اختيار اللجنة المنظمة على النجمة الأميركية المخضرمة فاي دونا واي، لتكون نجمة أفيش المهرجان.
وتتصدر صورة دونا واي، التي التقطها المصور الأميركي جيري شاتزبيرج، العام 1970، أفيش النسخة الـ64.
وتظهر صورة دوناي واي في أفيش المهرجان على خلفية سوداء، بحيث لا يبدو منها سوى الوجه والقدمين، في تكوين تشكيلي مع الرقمين (6 و 4) في إشارة إلى النسخة الـ64 من المهرجان.
ومن المقرر أن تقدم الممثلة والمغنية الفرنسية ميلاني لوران حفلي افتتاح واختتام مهرجان كان السينمائي الدولي، وفقا لما أعلنه رئيس المهرجان جيل جاكوب أول من أمس.
وشاركت لوران (28 عاما) في الفيلم الأخير لكوينتن تارانتينو بعنوان "Inglourious Basterds" (الأوغاد الشائنون).

(إفي)

التعليق