علماء يدخلون الحرير بصناعة أجهزة إلكترونية

تم نشره في الاثنين 7 آذار / مارس 2011. 02:00 صباحاً

تايبيه- توصل علماء في إحدى جامعات تايوان إلى اختراع جديد يعالج مشاكل صلابة وحجم الأجهزة الإلكترونية المستخدمة يومياً؛ مثل أجهزة الراديو أو شاشات الكريستال السائل والكتب الرقمية، تتمثل في استخدام مادة الحرير لصناعتها بما يوفر الصلابة والمرونة في وقت واحد.

وقال البروفسور هوانغ جين شانغ، الأستاذ في جامعة "تسانغ هو" التايوانية، الذي عمل على هذا الاكتشاف مع اثنين من طلابه "لم تكن لدينا فكرة في البداية عن المادة الأمثل، ولكن بعد أشهر من التجارب اكتشفنا أن الحرير هو المادة الأفضل".

وأضاف شانغ "لم يكن هناك أحد قبلنا قد فكر في هذا الأمر، ونحن عموماً أول من نجح في تحقيق هذا الإنجاز، الذي سيلعب دوراً كبيراً في توفير قدرة وضع الأجهزة الإلكترونية في أماكن صغيرة لدى التنقل؛ مثل الجيوب والحقائب".

وبحسب شانغ، فإن الحرير السائل الذي تفرزه ديدان الحرير لديه القدرة على لصق مختلف القطع الإلكترونية، والأهم فإن الغشاء الحريري يسمح بطبيعته لذرات الإلكترون بالتحرك بحرية، ما يعني أن المادة الطبيعية ستساعد على جعل الأجهزة أكثر سرعة.

ولفت شانغ إلى أن استخدام الحرير لن يزيد من سعر الأجهزة، وأن الجامعة التي يعمل فيها بدأت الاتصال بشركات متخصصة للاستفادة من اختراعه بشكل تجاري.

واعتبر العالم التايواني أن الاختراع سيوفر الكثير من الأموال مستقبلاً بالنسبة للأشخاص الذين تواجههم مشكلة تحطم الشاشات الدقيقة للأجهزة الإلكترونية بسبب قلة مرونتها، أو الذين يحبون طي كتبهم الرقمية وحملها كما تُحمل الصحف. 

 

التعليق