وفاة السينمائي السوري عمر أميرالاي

تم نشره في الأحد 6 شباط / فبراير 2011. 09:00 صباحاً

دمشق - توفي أمس في دمشق المخرج السينمائي السوري عمر أميرالاي عن عمر يناهز 67 عاما، إثر إصابته بأزمة قلبية، على ما أفاد سينمائيون سوريون مقربون منه.

وأوضحت المصادر أنّ أميرالاي سيوارى الثرى اليوم على أن تنطلق جنازته ظهرا من بيته في دمشق في شارع الباكستان إلى مقبرة العصافيري.

والمخرج من مواليد دمشق العام 1944 من أصل شركسي، حقق عددا كبيرا من الأفلام التسجيلية التي أثارت جدلا، من أبرزها "طوفان في بلاد البعث" (2003)، الفيلم الذي أغضب السلطات السورية لدى عرضه في إحدى القنوات التلفزيونية العربية منذ سنوات.

ومن أبرز أفلامه الطويلة "الحياة اليومية في قرية سورية" (1976)، بالتعاون مع الكاتب المسرحي الراحل سعدالله ونوس وفيلم "مصائب قوم" عن الحرب اللبنانية، و"الدجاج".

كذلك أنجز أميرالاي أفلاما عدة عن شخصيات معروفة أبرزها بنازير بوتو، والفنان التشكيلي السوري الراحل فاتح المدرس، والمسرحي الراحل سعدالله ونوس.

غير أن البارز بين هذه الأفلام شريطه المعروف عن رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري تحت عنوان "الرجل ذو النعل الذهبي" (1999)، الذي اعتبر وثيقة شخصية نادرة وقريبة من تفاصيل حياة الحريري، والذي غيّر، على نحو إيجابي، نظرة كثيرين إلى الملياردير اللبناني. واعتبر مواجهة نادرة بين مخرج سينمائي يساري، تعتبر مشاركته في ثورة الطلاب في فرنسا العام 1968 إحدى أبرز مكوناته، ورجل المال والأعمال.

التعليق