دراسة: الابتعاد عن الفراش يساعد على التغلب على الأرق

تم نشره في الخميس 27 كانون الثاني / يناير 2011. 10:00 صباحاً
  • دراسة: الابتعاد عن الفراش يساعد على التغلب على الأرق

نيويورك- نصحت دراسة الذين يعانون من الأرق ويرغبون في نوم أفضل بقضاء وقت أقل في الفراش كجزء من علاج سلوكي قصير المدى قد يساعد كبار السن على التغلب على الأرق.

وقاد دانييل بيسي من كلية الطب بجامعة بطسبرغ فريق بحث توصل الى أن زيارات قصيرة ومكالمات هاتفية قليلة مع ممرضة كجزء من علاج سلوكي قصير ساعدت على التغلب على الأرق المزمن لدى كبار السن.

ويصيب الأرق واحدا من بين كل خمسة مواطنين أميركيين، ويرتفع المعدل الى واحد بين كل ثلاثة من كبار السن، ويتم الربط بينه وبين عدد من المشاكل البدنية بدءا من الحوادث ووصولا الى ارتفاع ضغط الدم، ولا عجب أنه يضر أيضا بالصحة العقلية.

والمفتاح للعلاج السلوكي، كما جاء في دورية الطب الباطني، هو ببساطة فعل عكس ما ينبئك به حدسك.

وقال بيسي "عندما يكون نومك قليلا، فإن أهم شيء يمكنك أن تفعله هو قضاء وقت أقل في الفراش".

وأظهرت الأبحاث، على مدار ثلاثة عقود، أن العلاج السلوكي الإدراكي له فاعلية القرص المعالج للأرق نفسها مع أعراض جانبية أقل، وحتى الآن، فإن استراتيجية تكثيف الوقت والمساعدة، التي تشمل عادة مواعيد تمتد بين ست الى ثماني ساعات مع طبيب نفسي، ليست متاحة بشكل واسع.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن التكلفة، التي تقدر عموما بمئات الدولارات، ليست في متناول الكثيرين.

التعليق