ورشة عمل حول ظاهرة العنف المجتمعي في مركز شباب إربد

تم نشره في الثلاثاء 25 كانون الثاني / يناير 2011. 09:00 صباحاً

إربد-الغد - عقدت مديرية شباب محافظة إربد يوم أمس، ورشة عمل شبابية حول العنف المجتمعي بوابة للتطرف والإرهاب، والتي حاضر فيها د.عبدالله الجيوسي من كلية الشريعة بجامعه اليرموك، وشارك فيها 200 مشارك ومشاركة من أعضاء المراكز الشبابية في المحافظة وذلك في قاعة مركز شباب إربد النموذجي.

واستعرض الجيوسي في محاضرته ظاهرة العنف في المجتمع الأردني وأشكاله وأنواعه والسبل الكفيلة بمواجهته، والقضاء على هذه الظاهرة التي تفشت في المجتمع، وأشار الى أهمية دور الشباب والأسرة والمجتمع في التعاون من أجل الحد من هذه الظاهرة الخطيرة في المجتمع على مستوى الفرد والمجتمع والمؤسسات التربوية والهيئات الأخرى ذات العلاقة، وقد تضمن برنامج الورشة على عرض برنامج وثائقي حول رسالة عمان والعنف المجتمعي وموقف الإسلام من هذه الظاهرة.

وفي نهاية المحاضرة التي شهدت مشاركة واسعة وسط تنظيم مميز من رئيس قسم المراكز الشبابية في المديرية علاء الشلبي، جرى نقاش موسع أجاب خلاله المحاضر على أسئلة ومداخلات الحضور.

وكان مدير شباب محافظة إربد نضال الطوالبة أشار في بداية المحاضرة الى ان هذه المبادرات تأتي بتوجيهات من رئيس المجلس الأعلى للشباب في إطار الحد من ظاهرة العنف المجتمعي وتوعية الشباب من مخاطره على الفرد والمجتمع.

التعليق