كرافت يخلف يورغ في حراسة المرمى "البافاري"

تم نشره في الخميس 13 كانون الثاني / يناير 2011. 09:00 صباحاً

ميونيخ -  أكد الهولندي لويس فان غال مدرب بايرن ميونيخ، بطل الدوري الألماني لكرة القدم، أمس أن الحارس الشاب توماس كرافت سيدافع عن مرمى النادي البافاري عوضا عن المخضرم هانز يورغ بوت اعتبارا من السبت المقبل. ويعاود الدوري الألماني نشاطه نهاية الأسبوع الحالي بعد إنتهاء العطلة الشتوية التقليدية وستكون المباراة الاولى لكرافت البالغ من العمر 22 عاما أمام فولفسبورغ.

وأكد فان غال المعلومات التي ذكرتها وكالة "سيد" الأسبوع الماضي وكشف أمس أنه أبلغ كرافت بقراره منذ يومين، من أجل الاستعداد بشكل هادىء للمهام التي تنتظره.

وتناول فان غال موضوع كرافت قائلا: "لقد تطور كثيرا في الأشهر الأخيرة وفي العديد من النواحي، وأعتقد بأننا سنكون أفضل بوجوده في المرمى، انا اثق به تماما، وبامكانه تحمل هذه الضغوط".

وكان كرافت الذي لم يخض أي مباراة في الدوري الألماني، قدم أداء متميزا مع النادي البافاري خلال مباراتيه في دور المجموعات من مسابقة دوري أبطال اوروبا أمام روما الايطالي وبال السويسري. ويأمل كرافت بأن يكون مصيره أفضل من ميكايل رينسينغ الذي اعتبره الجميع أنه خير خلف للحارس الكبير اوليفر كان، لكنه قدم أداء متواضعا، ما دفع النادي البافاري الموسم الماضي إلى الاستعانة بخدمات يورغ بوت (37 عاما) وجعله الحارس الأساسي.

وكان كرافت رقي الى الفريق الاول عام 2008 ليكون الحارس الثالث خلف رينسينغ وبوت، الذي انضم بدوره الى النادي البافاري في تموز (يوليو) 2008 بعد موسم مع بنفيكا البرتغالي، ثم اصبح الحارس الاول في ربيع 2009 تحت اشراف يورغن كلينسمان.

وحافظ يورغ بوت على مركزه الأساسي مع قدوم فان غال ايضا، وهو قدم أداء جيدا خلال الذهاب من الموسم الحالي، لكن تقدمه في العمر دفع فان غال الى استبداله في الاياب بكرافت، خصوصا أن عقده مع النادي البافاري ينتهي الصيف المقبل.

ويعزز القرار الذي اتخذه فان غال الاشاعات التي تتحدث عن امكانية التعاقد مع حارس المنتخب الالماني وقائد شالكه مانويل نوير.

التعليق