اليونايتد يعاود هواية التعادل ويعود بنقطة من برمنغهام

تم نشره في الخميس 30 كانون الأول / ديسمبر 2010. 09:00 صباحاً

البريميرليغ

لندن- حرم لاعب الوسط الدولي السابق لي بوير مانشستر يونايتد من 3 نقاط ثمينة عندما ادرك التعادل لفريقه برمنغهام 1-1 في مباراتهما اول من امس الثلاثاء على ملعب "اندروس غراوند" في برمنغهام في افتتاح المرحلة العشرين من الدوري الانجليزي لكرة القدم.

وكان مانشستر يونايتد في طريقه الى حصد النقاط الثلاث وتحقيق فوزه الخامس على التوالي بعدما تقدم بهدف لمهاجمه الدولي البلغاري ديميتار برباتوف الذي تابع مغازلته للشباك (58) رافعا رصيده الى 14 هدفا في صدارة لائحة الهدافين والى 8 اهداف في اخر 4 مباريات بعد خماسيته في مرمى بلاكبيرن روفرز (7-1) اواخر الشهر الماضي، وثنائيته في مرمى سندرلاند الاحد، بيد ان بوير كان له رأي آخر وسجل هدف التعادل قبل دقيقة واحدة من نهاية المباراة وقاد فريقه الى نقطة ثمينة وفرملة الشياطين الحمر.

عموما اهدر مانشستر يونايتد فوزا في المتناول لانه كان الاكثر خطورة على الرغم من الاندفاع الهجومي القوي لاصحاب الارض، ومرة اخرى دفع ثمن اهدار لاعبيه للعديد من الفرص السانحة للتعزيز بالاضافة الى تدخل القائم في مناسبتين وتألق حارس مرمى برمنغهام ومانشستر يونايتد السابق بن فوستر.

وهو التعادل الـ26 في 80 مباراة بين الفريقين مقابل 39 فوزا لمانشستر يونايتد و16 لبرمنغهام، كما هو التعادل التاسع عشر بين الفريقين في 40 مباراة على ملعب "اندروس غراوند" والثالث على التوالي مقابل 13 فوزا لمانشستر يونايتد و9 لبرمنغهام.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده الى 38 نقطة واستعاد الصدارة بفارق الاهداف من جاره وغريمه اللدود مانشستر سيتي الذي كان انتزعها مؤقتا قبل 5 ساعات بفوزه الكبير على ضيفه استون فيلا برباعية نظيفة، لكن الشياطين الحمر يملكون مباراتين مؤجلتين امام بلاكبول وتشلسي.

وعانى مانشستر يونايتد الامرين لان برمنغهام كان صاحب الافضلية والاستحواذ على الكرة من دون خطورة كبيرة على المرمى، وبدا جليا تأثر الشياطين الحمر بغياب الكوري الجنوبي بارك جي سونغ المنضم الى صفوف منتخب بلاده الذي سيخوض نهائيات كأس اسيا في الدوحة من 7 الى 29 كانون الثاني (يناير) المقبل، وبول سكولز المصاب والبرتغالي لويس ناني.

وكان اول تهديد حقيقي للشياطين الحمر تسديدة قوية لواين روني من داخل المنطقة بين يدي حارس مانشستر يونايتد السابق بن فوستر.

وانقذ القائم الايمن بن فوستر من هدف حقيقي برده تمريرة عرضية للويلزي راين غيغز (19)، ثم سدد اللاعب نفسه كرة قوية من خارج المنطقة بين يدي الحارس بن فوستر (30).

وكانت اخطر فرصة لبرمنغهام مطلع الشوط الثاني عندما تهيأت كرة امام كريغ غاردنر فسددها بقوة من مسافة قريبة بين يدي فان در سار (53).

ونجح برباتوف في منح التقدم لمانشستر يونايتد عندما تلقى كرة عند حافة المنطقة من دارون غيبسون فتوغل وسددها بيمناه في الزاوية اليسرى للحارس بن فوستر (58) رافعا رصيده الى 14 هدفا.

وكاد برباتوف يعزز تقدم الضيوف بهدف ثان عندما تلاعب بالدفاع عند حافة المنطقة وسدد كرة زاحفة ارتدت من القائم الايمن وتحولت خارج الملعب (60).

وانقذ بن فوستر مرماه من هدف ثان بابعاده كرة رأسية للقائد الدولي الصربي نيمانيا فيديتش الى ركلة ركنية (83).

ونجح لي بوير في ادراك التعادل في الدقيقة 89 مستغلا كرة امام المرمى اثر ارتقاء للمهاجم الصربي العملاق نيكولا زيغيتش فوق مواطنه فيديتش وريو فرديناند، بديل التشيلي جان بوسيجور، فتابعها بوير بارتماءة طائرة بيمناه من مسافة قريبة واسكنها مرمى فان در سار (89).

وتعادل وست هام مع ايفرتون بهدف لطوني هيبرت (16 خطأ في مرمى فريقه) مقابل هدف لسيموس كولمان (42).

- ترتيب فرق الصدارة:

1 - مانشستر يونايتد 38 نقطة من 18 مباراة

2 - مانشستر سيتي 38 من 20

3 - ارسنال 35 من 18

4 - توتنهام 30 من 18

5 - تشلسي 31 من 17

التعليق