الزبون يظفر بلقب سباق ماراثون البحر الأحمر

تم نشره في السبت 4 كانون الأول / ديسمبر 2010. 10:00 صباحاً
  • الزبون يظفر بلقب سباق ماراثون البحر الأحمر

اقامة يوم طبي مجاني وعرض جوي للصقور الملكية

أحمد الرواشدة

العقبة – انتزع العداء الأردني سليمان الزبون لقب سباق ماراثون البحر الأحمر "هيلز" من العداء سلامة الأقرع، الذي كان مسجلا باسمه في العام الماضي، وتراجع الأقرع إلى المركز الثالث ليحل في المركز الثاني العداء هايل الرواحنة.

وسجل العداء الزبون اللقب لفئة 42 كم بزمن 2.34.24 ساعة وبفارق عشر دقائق عن الاقرع الذي سجل 2.42.02 ساعة، في السباق الذي انطلق عند الساعة السادسة والنصف من صباح أمس، والذي تنظمه جمعية مرضى الدماغ والأعصاب في مدينة العقبة، برعاية سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية الأردنية، الذي انتدب وزير الصحة الدكتور محمد الشياب .

الماراثون حظي بمشاركة واسعة من شرائح المجتمع المحلي في العقبة، بالإضافة مشاركة كبيرة من خارج المحافظة والدول العربية والأجنبية وسط تشجيع الجمهور المتابع للسباق.

وجرى الحدث الرياضي الإنساني بالتعاون مع سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وشركة تطوير العقبة، وسط مشاركة مقبولة واعتراضات على النتائج في ظل تواضع خبرات وقلة عدد "المتطوعين"، الذين تم الاستعانة بهم من مراكز الشباب في المدينة.

ففي فئة 21 كم "نصف الماراثون" جاء العداء رأفت الزبون بالمركز الأول، يليه العداء مثقال العبادي بالمركز الثاني فيما حل ثالثا العداء بكر الزبون.

وفي فئه 10 كم جاء المتسابق العداء حمزة المداهنة بالمركز الأول، في حين جاء ثانيا العداء محمد سلامة، وفي فئة 4 كم جاء العداء أحمد أبو شباب أولا.

وعلى صعيد منافسات السيدات انتزعت الايطالية باولا زاكينيت المركز الأول، وجاءت بقية السباقات أردنية، حيث سجلت سجود الخطايا المركز الأول بفئة 10 كم، وحلت صابرين المرايات بالمركز الأول لفئة 4 كم.

نتائج السباق

- 42 كم ذكور: الأول: سليمان الزبون (الأردن) بزمن 2.34.46 ساعة.

- نصف الماراثون 21 كم ذكور: رأفت الزبون (الأردن) بزمن 1.09.53 ساعة.

- 21 كم اناث: باولا زاكينيت (ايطاليا) 1.30.43 ساعة.

- 10 كم ذكور: حمزة علي (الأردن)، بزمن 31.24 دقيقة.

- 10 كم اناث: سجود الخطايا (الأردن)، بزمن 40.31 دقيقة.

- 4 كم ذكور: العداء أحمد أبو شباب (الأردن) 13.19 دقيقة

- 4 كم اناث: المتسابقة صابرين المرايات (الأردن) بزمن 15.34 دقيقة.

شارة البدء

وكان وزير الصحة الدكتور محمد الشياب قد أعطى شارة البداية لسباقي الماراثون (42 كم) ونصف الماراثون (21 كم) وذلك من منطقة وادي اليتم، بينما انطلق سباق (10 كم) من نقطة التجمع في مدينة العقبة، وهو نفس المكان الذي انطلق منه سباق (4 كم).

حفل التتويج

وشارك الوزير الشياب بالتناوب مع نائب رئيس جمعية العناية بمرضى الأعصاب والدماغ المهندس غازي فاروق، بتتويج الفائزين الأوائل بالكؤوس التقديرية، حيث تم تكريم أصحاب المراكز الأولى وأصغر وأكبر المشاركين في كافة الفئات العمرية، بالإضافة إلى تكريم ذوي الاحتياجات الخاصة، إلى جانب تكريم الشركات الداعمة والراعية للسباق.

الشياب: أبعاد إنسانية

وقال وزير الصحة الدكتور محمد الشياب أن "السباق له أبعاد إنسانية كبيرة تمثلت بتقديم يوم طبي مجاني لأهالي مدينة العقبة، الذين قدموا من مختلف أنحاء المدينة والقرى المجاورة، بالإضافة إلى افتقار المحافظة لتخصصات نادرة كالأعصاب والدماغ، وهذه فرصة لعرض الحالات المرضية على الفريق المختص ومعالجتها وتقديم النصح والإرشاد لها". وأضاف "للسباق أبعاد أخرى رياضية وسياحية"، وشكر الشياب الجمعية على تنظيمها اليوم الطبي المجاني والسباق بشكل عام.

يوم طبي مجاني

على هامش الماراثون أقامت جمعية العناية بمرضى الدماغ والأعصاب بالتعاون مع هيئة الأركان المشتركة يوما طبيا مجانيا في مستشفى الأميرة هيا، بمشاركة الأطباء فراس عجيلات وجرار عطية وهاني عبد العزيز وخبيرة التغذية ندى أبو كشك.

واشتمل اليوم على كشف ومعالجة مئات الحالات في محافظات الجنوب، حيث تم تقديم العلاج للمحتاجين، وأثنى أهالي وزوار العقبة على هذه المبادرة الإنسانية الخيرية والتي تعتبر دليلا على تضافر الجهود لتحقيق رؤى وتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني لتوحيد الجهود ورص الصفوف لبناء مجتمع محلي متكامل على أساس التكافل، وأشادوا بجهود الجمعية ومساهمة القطاعين العام والخاص في إنجاح هذا اليوم الخيري، داعين إلى تكرار التجربة في الأعوام المقبلة، مؤكدين أن ذلك يسهم في تحقيق المعاني لهذا الحدث الرياضي الإنساني.

من جانبها أكدت كوادر مدير مستشفى الأميرة هيا ممثلة بمديرها العميد محمود اليمني، استعداد المستشفى وكوادرها الطبية لتكرار تجربة اليوم الطبي وخاصة بعد التفاعل الكبير من أبناء المنطقة، وأشارت إلى أن هذا اليوم يعتبر مؤشرا على نجاح هذه الفكرة الرائدة.

بدوره قال نائب رئيس جمعية مرضى الدماغ والأعصاب المهندس غازي فاروق، أن النية تتجه لإقامة العديد من الأيام الطبية المجانية في محافظات الجنوب خلال الفترة المقبلة، ناقلا تحيات سمو الأمير فراس بن رعد رئيس الجمعية لكافة المساهمين في إنجاح هذا اليوم الطبي.

وأكد فاروق على أهمية الأهداف الإنسانية التي تحققت من إقامة هذا اليوم الذي شهد حضورا من قبل الفئة الأقل حظا في العقبة وبقية محافظات الجنوب.

وبذلت مديريتا الأمن العام والدفاع المدني جهودا كبيرة في تأمين سلامة المشاركين، وتلبية الاحتياجات الضرورية، مما كان له أكبر الأثر في تحقيق النجاح المنشود، كما عملت كوادر جمعية العناية على مدار الساعة من اجل اظهار الحدث بصورة حضارية رغم بعض الهفوات. وقدم فريق الصقور الملكي فقرات وعروضا جوية في خليج العقبة أبهرت زوار وأهالي وضيوف مدينة العقبة الساحلية، تمثلت بحركات تقاطعات مثيرة نالت تصفيقا كبيرا من المشاهدين.

الشركات الداعمة

وحظي الماراثون بدعم رئيسي من هيلز للإعلان، إلى جانب سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، شركة تطوير العقبة، مؤسسة عبدالهادي للخدمات الإعلانية والتجارية، شركة ضوء القمر للسياحة، شركة الثلج والصودا والكازوز الأردنية (مياه اكوافينا)، فندق الموفنبك (العقبة)، BI MEDIX، محافظة العقبة، مديرية شرطة العقبة، مديرية الأمن العام، مديرية الدفاع المدني، مديرية قوات الدرك، مديرية الصحة، مديرية التربية والتعليم، مستشفى هيا العسكري، اتحاد العاب القوى، مركز خدمات المدينة، هيئة الأركان المشتركة، الأردنية لرياضة السيارات، راديو صوت الغد، مؤسسة الإذاعة والتلفزيون، مجلة ليالينا، (جريدة الدستور)، الستار، الغد، الشركة المركزية للتجارة الإلكترونية - جورمول، بنك القاهرة عمان، شركة ارامكس، مجموعة الناعوري، شركة البوتاس العربية، النقليات السياحية - جت، هيئة الاتصالات الخاصة.

التعليق