تشلسي ومانشستر يونايتد يسعيان لتأكيد الانطلاقة ومواجهة نارية تجمع ليفربول ومانشستر ستي

تم نشره في السبت 21 آب / أغسطس 2010. 09:00 صباحاً
  • تشلسي ومانشستر يونايتد يسعيان لتأكيد الانطلاقة ومواجهة نارية تجمع ليفربول ومانشستر ستي

البرميرليغ

نيقوسيا - يسعى كل من تشلسي ومانشستر يونايتد الى تأكيد انطلاقتهما القوية في الدوري الانجليزي الممتاز عندما يحل الاول ضيفا على ويغان والثاني على فولهام على التوالي في الجولة الثانية.

وكان تشلسي نفض عنه غبار الهزائم في المباريات التجريبية ثم في درع المجتمع ضد مانشستر يونايتد، ليحقق فوزا لافتا على وست بروميتش البيون الصاعد حديثا الى دوري النخبة بستة اهداف نظيفة منها ثلاثية لمهاجمه العاجي ديدييه دروغبا هداف الدوري الموسم الفائت.

وقد يمنح مدرب تشلسي الايطالي كارلو انشيلوتي لاعب وسطه البرازيلي راميريس المنتقل اليه حديثا من بنفيكا مركزا اساسيا على حساب النجيري جون اوبي ميكل.

وكان الفريق اللندني لجأ الى الحصول على خدمات راميريس نظرا لرحيل ثلاثة لاعبين في خط الوسط هم الالماني مايكل بالاك والبرتغالي ديكو والمحلي جو كول.

في المقابل، استهل ويغان مشواره في الموسم الجديد باسوأ طريقة ممكنة بسقوطه المذل على ارضه امام بلاكبول الصاعد حديثا الى دوري الاضواء برباعية نظيفة.

اما مانشستر يونايتد الذي يلتقي فولهام خارج ملعبه، فحقق فوزا متوقعا على نيوكاسل بثلاثية نظيفة في مباراة تابع فيها نجمه وهدافه واين روني عروضه السلبية وبدا واضحا انه في حاجة الى بعض الوقت لاستعادة لياقته البدنية.

ولم يسجل روني اي هدف في مختلف المسابقات منذ ان هز شباك بايرن ميونيخ في الدور ربع النهائي من دوري ابطال اوروبا في 30 اذار(مارس) الماضي.

في المقابل، سيحاول فولهام المتجدد بقيادة مدربه الجديد مارك هيوز الذي حل مكان روي هودجسون المنتقل بدوره الى ليفربول، ان يلحق الهزيمة الثالثة على التوالي بالشياطين الحمر كما فعل في الموسمين الماضيين على ارضه.

وسقط مانشستر يونايتد الموسم الماضي على ملعب كرافين كوتيج بثلاثية نظيفة لكنه خاض المباراة في غياب رباعي خط دفاعه، واضطر مدربه السير اليكس فيرغوسون الى اشراك مايكل كاريك ودارين فليتشر في مركزي قلب الدفاع.

ولعل ابرز مباراة في الجولة الثانية تلك التي تجمع بين مانشستر سيتي وليفربول على ملعب الاول "سيتي اوف مانشستر".

وتعادل الفريقان في الجولة الاولى، مانشستر سيتي مع مضيفه توتنهام سلبا، وليفربول على ارضه مع ارسنال 1-1.

ولم يقدم مانشستر سيتي الذي تخطى انفاقه حاجز المئة مليون يورو في الاشهر الاخيرة عرضا جيدا امام توتنهام وبدا واضحا الى ان افراد الفريق الجدد في حاجة الى بعض الوقت لكي يجدوا التفاهم في ما بينهم. ويقينا لولا تألق الحارس جو هارت ربما خرج الفريق الشمالي بخسارة قاسية خصوصا في الشوط الاول.

اما ليفربول فيخوض المباراة في غياب لاعب وسطه الجديد جو كول الذي طرد في المباراة الاولى بالبطاقة الحمراء وسيغيب عن صفوف فريقه في ثلاث مباريات.

وخاض كل من ليفربول ومانشستر سيتي دور الملحق في مسابقة يوروبا ليغ وخرجا بفوز بنتيجة واحدة الاول على طرابزون سبور التركي والثاني على تيميشوارا الروماني.

وفي المباريات الاخرى، يلتقي ارسنال مع بلاكبول، وبرمنغهام مع بلاكبيرن، وايفرتون مع ولفرهامبتون، وستوك سيتي مع توتنهام، ووست بروميتش البيون مع سندرلاند، ووست هام مع بولتون، ونيوكاسل مع استون فيلا.

التعليق