رمضان ضيف كريم يستحق التكريم

تم نشره في الجمعة 13 آب / أغسطس 2010. 09:00 صباحاً
  • رمضان ضيف كريم يستحق التكريم

اعداد: محمد ناصيف

جعلوها ... صياغة موسمية لـ (مشيّ حالك ) تلوكها ألسنة الموظفين، تضفي مذاقاً تبريرياً لتكسلهم وجمودهم وقلة حركتهم .

"رمضان كريم"

يصوغون بها كل ما يستحى من اقترافه في " الأشهر البخيلة".

"رمضان كريم"

يقطع بها المحاور ... كلام المتحدث اعتراضاً كما التصفيق يقطع كلام المحدث والخطيب المفوّه بكل رضا وارتياح.

"رمضان كريم"

نستعيد بها كل مكدور.. وبائس في حياتنا.

نعم.. إن شهر رمضان شهر مبارك كريم.. وضيف عزيز يحلّ كل عام ومن لا يكرم الكريم .. لا يستحق التكريم .

إنه الفرصة السانحة التي يمنّ الله بها علينا كل عام.. لنتخفف من الأوزار التي أثقلت كواهلنا.

تكريمنا لهذا الشهر لا يكون بتحويل ليله إلى نهار.. ونهاره إلى نوم، فيبقى كريما بلا إحساس بمعنى الصيام ... أو استشعار بلذة الفطر .

هكذا...

فرّغت العبادة الأروع.. من دلالتها وقيمتها، ومن شيم الكرم وصفاء النفوس، ورقّة المشاعر، وتسامح الضمائر.. ومحاسبة الذات

لم يبق فيك اليوم غير مظاهر وموائد بالمشتهى تزدان ومآذن تهفو البطون لصوتها وتصايح تجري به الصّبيان

نعم.. رمضان كريم " لكننا لسنا بالكرماء" .

فرمضان.. محطة ايمانية سنوية، يقضي فيه المسلم أياماّ معدودات من حياته.. وميدان واسع من الخير والتقوى والرحمة والمغفرة يكون من الصعب جداً بعد هذا التحليق أن يأسرها سجن الحاجات والمتع المادية الضيّق .

هذا.. ونحن لا نعمل بما يناسب ويلائم هذا الشهر الكريم الذي أنزل فيه دستور البشرية الخالد الذي جمع فشمل، فسّر وفصّل، فنّد وأكد..

ومنهج كامل الضمان الصالح العام للانسانية، ومنهج كامل لعبادة الله، وهداية من الله إلى أكمل منهج يحقق متطلبات وحاجات البشر، ويدعو إلى تحرير العقل من قيود الجمود الموروثة، وإلغاء الفروق بين الناس اصلاحاً للمجتمع، إذ ليس من العقل السوي عبادة غير الله ممن خلق الله.

هدى للناس وبينّات من الهدى والفرقان.. شهر الصيام والقيام شهر التنافس والتسابق بصالح الأعمال.. إنه جُنّة ويقود للجنّة .

إذ لم نلمس فضيلة الزمن المبهج ... الزاخر بروحانية العلاقة بين العبد والمعبود. و"رمضان كريم"

ومن ذاق عرف المعاني الاجتماعية المستفادة من الصيام تربية ملكة المراقبة، ومن المعاني المستفادة من الصيام تربية مراقبة الله "عز وجل" في جميع أعمال الصائم طوال شهور السنة، إذ عند ترك الصائم كل ما يرغب فيه أثناء ايام صيامه من أكل لذيذ، وشراب عذب، وفاكهة شهية، وكل ما يستهويه من الملذات امتثالاً لأمر الله تعالى فإن من نتائج هذا أن تتقوى ملكة المراقبة، ومحاسبة النفس بقية شهور العام.

اركان الصوم

1 - النية: هي عزم القلب على الصوم امتثالاً لأمر الله عز وجل وتقرباً إليه لقوله (صلى الله عليه وسلم): "من لم يبيت الصيام من الليل فلا صيام له" (عن أم المؤمنين حفصة - رضي الله عنها).

2 - الإمساك: هو الكف عن جميع المفطرات: من أكل وشرب وجماع.

3 - الزمان: والمراد به النهار وهو من طلوع الفجر الصادق إلى غروب الشمس بدخول الليل، فلو صام مسلم ليلاً وأفطر نهاراً لما صح صيامه أبداً، لقوله سبحانه وتعالى "ثم أتموا الصيام إلى الليل".

معرفة عقدية

من انواع الكفر الأكبر:

كما قال سبحانه وتعالى : "قال ما أظن ان تبيد هذه ابدا وما أظن الساعة قائمة ولئن رددت الى ربي لأجدن خيراً منها منقلبا قال له صاحبه وهو يحاوره أكفرت بالذي خلقك من تراب ثم من نطفة ثم سواك رجلاً لكنا هو الله ربي ولا اشرك بربي احدا« صدق الله العظيم (الكهف 35 - 38).

فويل ثم ويل ثم ويل من قاضي الأرض امام قاضي السماء

من أسماء الله الحسنى

العزيز "جل جلاله"

ومعناه الغالب على أمره، المتفرد بالعزة والجلال، فهو يعز من يشاء ويذل من يشاء بيده الأمر، وهو الممتنع في كل شيء، فلا غالب الا الله، وقد وردت في الكتاب الكريم اثنتان وستون آية باسم "العزيز" وحظ العبد من اسم ربه "العزيز" ان ذاكره يعزه الله بعزته وقوته وسلطانه، ويكون مهاباً عند الناس، فلينتبه العبد ولا تأخذه العزة بالإثم فيأخذه العزيز.

من مشكاة الهدي الرباني

قال تعالى في كتابه العزيز الخالد:

(وإذا جاءك الذين يؤمنون بآياتنا فقل سلام عليكم كتب ربكم على نفسه الرحمة أنه من عمل منكم سوءاً بجهالة ثم تاب من بعده وأصلح فإنه غفور رحيم وكذلك نفصل الآيات ولتستبين سبيل المجرمين) صدق الله العظيم

(الانعام - الآيتان (54 - 55)

مشروبات الطاقة الرمضانية: صحة وحيوية

في هذا الشهر الكريم ترتبط بأذهان الجميع بعض العادات التي لم تتغير على مدى الزمان، ومن هذه العادات: تناول المشروبات الرمضانية الطبيعية التي تحتوي على عناصر غذائية يحتاجها الجسم لتعويض نسبة السوائل المفقودة أثناء الصيام.

ويؤكد الباحثون في علم النباتات: أن هذه المشروبات تفيد في علاج العديد من الأمراض، وتمد الجسم بالطاقة اللازمة بعد الصيام ومنها:

الكركديه: شراب شعبي مشهور يحتوي على احماض عضوية وذات تأثير صحي مفيد. منها للمساعدة على الهضم وازالة الحموضة ويفيد في حالات الربو والنقرس والتهاب المفاصل وارتفاع الضغط، إلا ان الإكثار والإسراف في استخدامه يضر الذين يعانون من قصور وظائف الكلى لاحتوائه على املاح تساعد على تكوين الحصى.

المعاني الاجتماعية المستفادة من الصيام

(تربية ملكة الصبر)


لقد شرع الصيام من أجل أن تسمو النفوس البشرية إلى عالم الخير، وللترويض على الصفات النبيلة التي تؤهلها السعادة في الدارين.

ومن أهم حكم الصوم وفضائله أنه يربي في الصائم المؤمن ملكة الصبر والمصابرة عن الشهوات المفسدة للأخلاق، إذ من ربى نفسه طوال شهر رمضان على ترك شهواته المباحة الميسورة امتثالا لأمر الله تعالى، واحتسابا عنده يرجى منه أن تتربى عنده ملكة ترك الشهوات طوال السنة.

من كنوز رمضان

فرض الله الصيام ليتحرر الإنسان من سلطان غرائزه، وينطلق من سجن جسده، ويتغلب على نزعات شهوته، ويتحكم في مظاهر حيوانيته ويتشبه بالملائكة، وها هو منجم رمضان أمام عينيك، وتحت قدميك، وبين يديك، وهو طوع أمرك، ورهن إشارتك، ألست تراه؟ ألا تبدو لك كنوزه المتنوعة؟ ومن هذه الكنوز:

كنز الفضائل والخصائص ومنها:

كنز الفرحة: لقوله صلى الله عليه وسلم: "للصائم فرحتان: فرحة عند فطره، وفرحة عند لقاء ربه" (رواه مسلم)

كنز التفرد: لقوله صلى الله عليه وسلم: "عليك بالصوم فإنه لا مثل له".

يا رب

اجعلنا من المستغفرين، واجعلنا من عبادك الصالحين القانتين، واجعلنا فيه من اوليائك المتقين برحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهم.. أعنا على صيامه وقيامه، وجنبنا فيه من الهفوات والآثام، وارزقنا فيه ذكرك وشكرك بدوامه وبتوفيقك يا هادي المضلين.

من مشكاة النبوة

عن أبي هريرة (رضي الله عنه) عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: دعوني ما تركتكم، إنما أهلك من كان قبلكم كثرة سؤالهم واختلافهم على أنبيائهم؛ فإذا "نهيتكم عن شيء فاجتنبوه، وإذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم" (متفق عليه)

حكمة اليوم

الذين يستحقون الإشادة أكثر من غيرهم.. هم للأسف الذين يتحملون النقد اكثر من سواهم

الدين

هو المنهج والنظام الذي يحكم الحياة، وهو في الاسلام يعتمد على العقيدة.

وهو الأصل الذي يجب ان ترجع اليه الحياة البشرية بجملتها، لأنه المنهج للحياة.

معلومات لكل صائم

"رمضان كريم"

جملة شفافة يشعرنا نطقها شوقاً وطرباً عند سماعها، رغبة بالارتقاء لمعناها والوصول لأبعادها بالإيمان.. فتزداد ألسنتنا رقة عند الإنغماس بكرمها.

"رمضان كريم"

حصروها بكرم الموائد، وأصناف المطاعم والمشارب.. يصطاد بها الباعة نهم المفتونين بالاستهلاك! وفارغي الأعين والقلوب!

الصيام عند الأمم

أما الصوم في الديانات السماوية فالغرض منه: قمع الجسد، وقهر النفس الامارة بالسوء، وهو علامة للتوبة الصادقة. والتكفير عن الخطايا المرتكبة. ولما عصى أهل نينوى أنذروا فنادوا بسوء العاقبة نادوا بصوم عام كامل يشمل الناس والبهائم وتابوا عن طريقهم الشرير.

وكذلك كان الصوم شعيرة في اليهودية فكانوا يصومون يوم الغفران، وكان صيامه من غروب الشمس إلى غروبها في اليوم التالي، وهو يوافق اليوم العاشر من الشهر الأول في العام اليهودي... وهو شهر تشرين.

الجامعة الرمضانية وكلياتها

الحياء:

* خلق يبعث على ترك القبائح، ويمنع من التفريط في الحق.

* خلق كريم يدعو صاحبه الى الالتزام بالفضائل، ويمنعه من القيام بكل فعل قبيح.

*العلامة الصادقة على طبيعة الانسان، عندما تغطى حمرة الخجل وجهه الحياء.. اصل الأخلاق الاسلامية.. وكله خير.

الحياء والايمان مقرونان جميعاً, فاذا رفع احدهما.. ارتفع الآخر معه.

كلية الحياء

اهتم الاسلام بتربية الانسان, وحثه على التحلي بالاخلاق الحميدة التي توجه للخير والالتزام باحكام الشرع الحنيف, فقال رسول البشرية ومعلمها الخير (صلى الله عليه وسلم) : "خالق الناس بخلق حسن" (رواه الترمذي) والحياء اهم الاخلاق الاسلامية فهو: حلة جمال، وحلة كمال، يجذر الفسوق والعصيان، ويتجنب محارم الله فمن لبس ثوب الحياء - استوجب الثناء.

ويبقى الايمان عريانا حتى تلبسه التقوى، ويزينه الحياء فالحياء سلوك يشتمل على ترك المكروه من الاخلاق، وهو خلق المؤمنين والاتقياء.

وجاء في الحديث الشريف: (الحياء لا يأتي الا بخير) رواه الشيخان. لهذا كان الحياء من الايمان، ومن لا حياء فيه لا خير فيه، ويكون قد تخرج في كلية من لا يتزين بثوب الحياء، واذا حرم المرء الحياء فهو بكل قبيح منه جدير. وحياة كل وجه بحيائه، وهو اجمل حلية تتحلى به حواء، فحواء اذا ازداد حياؤها زاد بهاؤها، فالحياء من الرجال حسن، بيد أنه من النساء أجمل واحسن ودعاة العصر الحديث يقومون بتدمير اخطر ما تختص به الانثى.. الحياء.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »يا سلام (الطريفي)

    الجمعة 13 آب / أغسطس 2010.
    وحياة كل وجه بحيائه، وهو اجمل حلية تتحلى به حواء، فحواء اذا ازداد حياؤها زاد بهاؤها، فالحياء من الرجال حسن، بيد أنه من النساء أجمل واحسن ودعاة العصر الحديث يقومون بتدمير اخطر ما تختص به الانثى.. الحياء.

    بارك الله فيك