وزارة التربية والتعليم تدعم الأندية والهيئات الشبابية

تم نشره في الاثنين 26 تموز / يوليو 2010. 09:00 صباحاً

عمان-الغد- أعلن وزير التربية والتعليم د. إبراهيم بدران عن تقديم خصم للأندية والهيئات الشبابية والرياضية لاستخدام الصالات والمرافق الرياضية التابعة للوزارة في جميع محافظات المملكة، دعما منه للحركتين الرياضية والشبابية الأردنية والتخفيف عن كاهل الأندية التي تستخدم صالات ومرافق الوزارة للتدريب.

جاء ذلك خلال استقبال بدران في مكتبه أمس، رئيس المجلس الأعلى للشباب أحمد عيد المصاروة وأمين عام المجلس د. ساري حمدان، ومستشارة الرئيس د. شهيناز أبو تايه، حيث تم التباحث في سبل التعاون المشترك بين الوزارة والمجلس، لخدمة القطاع الشبابي وإيجاد برامج مشتركة للمرحلة المقبلة، التي من شأنها خدمة وتفعيل الطاقات الشبابية بمن فيهم طلبة المدارس، حيث تم الاتفاق على تأسيس مراكز خدمة مجتمعية في المدارس النموذجية التابعة للوزارة، والتي تشتمل على ملاعب وصالات ومرافق رياضية، بحيث يتم تطبيق المشروع بصورة أولية على مدرستين في كل مديرية تربية واحدة للذكور وأخرى للإناث، بحيث تفتح أبوابها للمجتمع المحلي بعد ساعات الدوام المدرسي، وتمارس فيها أنشطة رياضية وفنية وحرفا يدوية وغيرها، إلى جانب المواضيع الحوارية والأنشطة الترفيهية المختلفة.

رئيس المجلس الأعلى للشباب عبر عن شكره لوزير التربية على تجاوبه الكبير مع طروحات المجلس، وعبر عن تقديره للدور الريادي للوزارة، التي اعتبرها شريكا مهما لبرامج المجلس، مؤكدا أن تقديم الوزير للخصم الخاص باستخدام المرافق الرياضية في الوزارة سيخفف عن كاهل الأندية خصوصا خارج العاصمة، ويمثل دعما حقيقيا للحركة الرياضية الأردنية.

التعليق