كريستوفر نولان يعتبر "انسبشن" فيلمه الأكثر طموحا

تم نشره في الجمعة 16 تموز / يوليو 2010. 09:00 صباحاً
  • كريستوفر نولان يعتبر "انسبشن" فيلمه الأكثر طموحا

لوس أنجليس - يعرض البريطاني كريستوفر نولان، الذي يعد أحد أفضل المخرجين في الوقت الراهن، في الولايات المتحدة، فيلمه "انسبشن" أو "البداية" بطولة ليوناردو دي كابريو، والذي يعتبره "الأكثر طموحا" طوال مسيرته الفنية.

وقال المخرج إن فيلمه يجمع بين كل من الخيال العلمي والاكشن والإثارة والرومانسية، كما يضم فريق العمل به نجوم عالميين مثل الفرنسية ماريون كوتيلار والياباني كين واتناب والايرلندي سيليان مورفي وتبلغ ميزانيته 200 مليون دولار.

وصرح نولان (39 عاما) "فيلمي هذا الأكثر طموحا ويمثل التحدي الأكبر في مسيرتي، وعملي الأكثر قربا من حياتي الشخصية مع فيلم (مومنتو)".

يذكر أن "مومنتو" حقق نجاحا كبيرا ورشح لجائزتين للاوسكار من بينهما أفضل سيناريو والذي أعده نولان.

واعترف المخرج "لقد تغيرت حياتي تدريجيا منذ ذلك الحين، إنني أفضل ذلك، لأن النجاح إذا جاء بشكل مفاجئ فمن الصعب الإبقاء عليه".

وأوضح نولان أن فيلم "البداية" يعد تحديا لذكاء المشاهد وتمثل فيه الأحلام واللاشعور القواعد الأساسية للفيلم الذي يعد تكريما لأفلام جيمس بوند والأفلام المعاصرة مثل "ماتريكس".

وأشاد نولان بكفاءة دي كابريو بطل الفيلم الذي يعتبره من أفضل نجوم هوليوود في الوقت الراهن، قائلا "إنه عبقري ويبذل الكثير في مرحلة الإعداد للفيلم، وأفضل شيء يتمتع به هو أنه عندما يأتي إلى البلاتوه وبرغم جميع الضغوط، فإنه يعرف ما سوف يقوم به".

وبسؤاله عن العمل من جديد مع كين مورفي وواتناب في "انسبشن" بعد العمل معهما في فيلمي "بداية باتمان" و"باتمان فارس الظلام"، قال "إنني أحب العمل معهما لأنهما موهوبان ويعجبي مشاهدتهما وهما يقدمان أشياء جديدة".

وتدور أحداث فيلم "البداية" في عالم تتحكم فيه التكنولوجيا في عقول الناس بطريقة مبالغ فيها، حيث تدخل في عقولهم من خلال غزو للأحلام .(إفي)

التعليق