بلاتيني يغادر المستشفى بعد تعافيه من وعكة صحية

تم نشره في الأحد 11 تموز / يوليو 2010. 09:00 صباحاً
  • بلاتيني يغادر المستشفى بعد تعافيه من وعكة صحية

جوهانسبورغ - غادر الفرنسي ميشال بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أمس السبت المستشفى الذي ادخل اليه أمس في جوهانسبورغ اثر تعرضه الى وعكة صحية في احد مطاعم العاصمة الجنوب افريقية.

وجاء في بيان للاتحاد الدولي لكرة القدم "خرج ميشال بلاتيني صباح اليوم (أمس)من المستشفى الذي ادخل إليه أمس اثر تعرضه الى وعكة صحية"، مضيفا "جميع الفحوصات التي اجريت له كانت طبيعية والسيد بلاتيني سيتمكن من حضور المباراة النهائية لكأس العالم اليوم الاحد على ملعب سوكر سيتي".

وتلتقي اسبانيا وهولندا اليوم في نهائي مونديال جنوب افريقيا.

وكان الفيفا اوضح ان بلاتيني ادخل الى المستشفى أمس اثر تعرضه الى وعكة وان الفحوصات التي اجريت له لم تظهر اي امر خطير.

وقال الفيفا في بيانه السابق "تعرض ميشال بلاتيني (الجمعة) الى وعكة صحية نتيجة عوارض الزكام في الايام الماضية ادخل على اثرها الى المستشفى لاجراء الفحوصات التي لم تكشف اي اشارات لازمة قلبية، لكنه بقي طوال الليل تحت المراقبة".

تعرض بلاتيني (55 عاما) الى العارض اثناء تناوله العشاء في احد المطاعم، ونقل عن شهود ان احد الزبائن اجرى له اسعافات اولية بتدليك القلب قبل وصول احد الاطباء ونقله الى المستشفى.

ونقلت صحيفة "ذي دايلي تيليغراف" ان بلاتيني كان يتناول العشاء برفقة المدرب السابق لفرنسا والمدير الفني للاتحاد الفرنسي جيرار هوييه والمدير الفني للاتحاد الاوروبي اندي روكسبورغ.

واوضح مستشار بلاتيني ويليام غايار الموجود في لندن "كان مرهقا كثيرا، بالاضافة الى انه كان يعاني من الزكام".

يعتبر بلاتيني من اشهر لاعبي فرنسا والعالم في فترة الثمانينات حيث قاد منتخب بلاده الى لقب بطل أوروبا العام 1984، وحاز جائزة الكرة الذهبية في اوروبا ثلاث مرات اعوام 83 و84 و1985، واشرف على تدريب منتخب الديوك فترة وجيزة من دون ان يصيب نجاحا، وانتخب رئيسا للاتحاد الأوروبي لكرة القدم في كانون الثاني(يناير) 2007.

وبلاتيني موجود في جنوب افريقيا لمتابعة منافسات المونديال منذ 11 حزيران(يونيو) الماضي.

التعليق