وصية مايكل جاكسون تحرم أبناءه من ميراثهم كاملا حتى سن الأربعين

تم نشره في الجمعة 4 حزيران / يونيو 2010. 09:00 صباحاً
  • وصية مايكل جاكسون تحرم أبناءه من ميراثهم كاملا حتى سن الأربعين

واشنطن- عملا بوصية نجم البوب، سيرث أبناء نجم مايكل جاكسون الثلاثة 33 مليون دولار لكل منهم، حصتهم من ميراث والدهم حال بلوغهم الـ40 من عمرهم، وذلك بعد نشر مضمون الوصية أول من أمس.

ووفقا للوثيقة التي نشرتها الصحافة الأميركية، فإن ثروة ملك البوب الراحل تقدر بنحو 300 مليون دولار، على الرغم من أنه توفي مديونا في 25 حزيران (يونيو) من العام الماضي.

ورغم ذلك، فإن مبيعات ألبوماته الغنائية والأفلام التي شارك فيها، إضافة إلى عدد من الأعمال الأخرى بعد وفاته أنقذته من إجراء إعلان إفلاسه.

ووفقا للوصية، فإن كاترين، والدة ملك البوب تحصل على 40 % من ثروته، بينما يحصل أبناؤه الثلاثة برنس (13 عاما)، وباريس (12 عاما)، وبلانكيت (ثمانية أعوام) على 40 % منها، ليوجه الـ20 % المتبقية إلى أعمال الخير.

وبموجب الوصية، فإن أبناء ملك البوب لن يحق لهم الحصول على نصيبهم كاملا من الميراث قبل بلوغهم سن الـ40، فلدى بلوغهم 21 من العمر سيكون بإمكانهم الحصول على أرباح هذه الوديعة.

ولدى بلوغهم 30 عاما سيكون بامكانهم الحصول على ثلث نصيبهم من التركة، بينما يحصلون في سن الـ35 على نصفها، ليحصلوا عليه كاملا في سن الـ40 ، بعد إضافة نصيبهم من تركة الجدة حال وفاتها.

يذكر أن مايكل جاكسون رحل عن عالمنا في 25 من حزيران يونيو (الماضي)، وأكد تقرير الطب الشرعي أن وفاته نجمت عن تناوله جرعة زائدة من عقار "البروبوفول" ومهدئ لورازيبام.

التعليق