"الديمقراطية المحلية في الأردن": نظرة تحليلية من داخل أربع بلديات

تم نشره في السبت 15 أيار / مايو 2010. 09:00 صباحاً

عمان-الغد- صدَرَ مؤخراً عن مركز الأردن الجديد للدراسات كتاب "الديمقراطية المحلية في الأردن: نظرة تحليلية من داخل البلديات"، الذي تضمَّنَ دراسات حالة عن عينة من أربع بلديات أردنية هي المفرق، جرش، معان والرصيفة.

والكتاب، الذي طبَّقت فيه منهجية متقدمة قائمة على التقييم الذاتي لجوانب الديمقراطية المحلية، هو نتاجُ عمل جماعي لخبراء المركز وباحثين بلغ عددهم 21 باحثاً وباحثة.

وقُدِّمَت حصيلة البحث مؤخراً في مؤتمر إقليمي حول الديمقراطية المحلية في العالم العربي، عقد في عمان يوم 6/5/2010، بالتعاون مع المؤسسة الدولية للديمقراطية والانتخابات (International IDEA)، وشارك فيه عشرات الخبراء من الأردن والبلدان العربية الأخرى، إضافة إلى ممثلي المنظمات الدولية والسفارات الأجنبية في الأردن.

ويشكلُ الكتاب الذي يقع في 300 صفحة من القطع الكبير، جزءاً من مشروع إقليمي يشملُ أربعة بلدان هي مصر، المغرب، اليمن والأردن.

ويضم الكتاب أربعة ملاحق أولها قانون البلديات رقم 14 لسنة 2007، ثم القرارات الصادرة عن الديوان الخاص بتفسير القوانين بشأن بعض مواد قانون البلديات، ومعلومات عن التمثيل النسائي في الانتخابات البلدية لسنة 2007، وأخيراً أسماء فريق البحث الوطني الذي أعد التقرير. كما يضم ملخصاً وافياً بالإنجليزية للدراسة يقع في 80 صفحة.

"الديمقراطية المحلية في الأردن" يعد أول كتاب يدرس البلديات الأردنية ميدانياً، ومن خلال منهجية فريدة، وهو يجمع بين الوصف والتوثيق والتحليل، وينطوي على حجم واسع من التوصيات العملية التي تفيد عمل البلديات، ووزارة الشؤون البلدية، والمنظمات المدنية وغير الحكومية العاملة في المجتمعات المحلية.

وأعدَّ التقرير الوطني وحرره كل من هاني الحوراني، د.باسم الطويسي، حسين ابو رمان و د.مي الطاهر. وساهم في قيادة الفرق البحثية الخاصة بالبلديات الأربع كل من: د.محمد وهيب الحسين، د.عماد الربيع، د.عبدالعزيز محمود ود.باسم الطويسي.

التعليق