الجولة الأولى لدوري الكبار بكرة اليد: انتصارات متوقعة لفرق الأهلي والسلط والعربي والحسين إربد

تم نشره في الثلاثاء 11 أيار / مايو 2010. 09:00 صباحاً
  • الجولة الأولى لدوري الكبار بكرة اليد: انتصارات متوقعة لفرق الأهلي والسلط والعربي والحسين إربد

بلال الغلاييني
 

عمان – نجحت فرق الاهلي والسلط والعربي والحسين، وهي الفرق المرشحة بقوة للمنافسة على لقب دوري أندية الدرجة الأولى لكرة اليد، بتحقيق الفوز في مواجهات الجولة الأولى التي جرت يوم السبت الماضي، ورغم سهولة المواجهات التي قابلتها هذه الفرق والانتصارات الصريحة التي حققتها، الا انها لم تقدم المستويات الفنية المطلوبة، وفي نفس الوقت ارسل فريقا عمان وكفرسوم رسائل صريحة برهنت على عزمهما احراج الفرق الكبيرة كما فعل فريق عمان أمام الحسين وخسر أمامه بصعوبة، وايضاً فريق كفرسوم الذي احرج فريق السلط.

فريقا أم جوزة وصلاح الدين تعرضا لخسائر ثقيلة أمام الاهلي والعربي، ورغم ان الحديث سابق لاوانه عن تحديد هوية الفرق التي تتصارع من أجل البقاء بين الكبار الا ان المؤشرات الفنية التي خلفتها الجولة الأولى اظهرت العلامات الأولى لهوية الفرق التي ستدخل في هذا الصراع.

انتصارات متوقعة

الانتصارات التي حققتها فرق الاهلي والسلط والعربي والحسين جاءت متوقعة ولم تحمل معها أية مفاجأة، فقد حقق الاهلي الفوز على أم جوزة (35-20)، والسلط على كفرسوم (33-30)، والعربي على صلاح الدين (38-29)، والحسين على عمان (31-27).

وتدل النتائج على ان الاهلي عازم على المضي في تحقيق انتصاراته لمواصلة التقدم في سعيه للمحافظة على اللقب، وخلال اللقاء مع أم جوزة اشرك مدرب الفريق تيسير المنسي كافة عناصر الفريق باستثناء محمود ياغي، والفريق لعب باسلوب سريع ممزوج بالثقة التي اكتسبها اللاعبون جراء هيمنتهم على اجواء المباراة منذ بدايتها.

وايضا فعل فريق العربي الذي استغل الحالة الفنية التي يمر بها فريق صلاح الدين الذي أكد مشاركته في منافسات الدوري عشية مباراته مع العربي، ورغم الصعوبة التي واجهها الفريق في الحصة الأولى، الا ان خبرة وحيوية لاعبيه ظهرت في الشوط الثاني.

السلط واجه صعوبة بالغة في اجتياز محطة كفرسوم ويبدو ان مدرب الفريق جهاد قطيشات حاول اشراك العناصر الشابة التي دخلت منتصف الشوط الثاني، وكان فريقه يتفوق وبفارق كبير من الاهداف (26-18)، ولكن امورا لم تسر كما ارادها عندما قلص كفرسوم الفارق الى هدفين وكاد ان يقلب النتيجة لولا خبرة قطيشات التي منحت الفوز للسلط.

فريق الحسين الذي دخل اجواء مباراته مع عمان بثقة عالية بعد تتويجه بلقب كأس الكؤوس واجه هو الاخر صعوبة في تخطي فريق عمان واستعان بخبرة نجومه في حسم النتيجة بعد ان كان عمان نداً وسجل العديد من الاهداف التي كادت ان تعرقل بطل كأس الكؤوس.

ترحيب بمشاركة صلاح الدين

رحب اتحاد كرة اليد وعلى لسان نائب سمو رئيسة الاتحاد خالد الداود بمشاركة فريق صلاح الدين في منافسات الدوري بعد ان تم تذليل كافة الصعوبات التي تواجه مشاركة الفريق، وقال الداود ان فريق صلاح الدين يعتبر من الفرق المهمة والتي قدمت مستويات طيبة في الدوري الماضي وان الاتحاد يسعى مع ادارة نادي صلاح الدين على تطوير اللعبة في منطقة الجنوب، وتمنى الداود ان يواصل فريق صلاح الدين مسيرته مع اللعبة.

نجوم الجولة الأولى

برز في الجولة الأولى العديد من النجوم، حيث برز من الاهلي هاني السيد واحمد ابو السندس، ومن فريق السلط برز محمد نايف ومحمود الهنداوي، ومن الحسين طارق المنسي ويزن الطعاني، ومن العربي احمد فتح الله وحامد الكوفحي، ومن عمان عادل بكر واحمد مرابط، ومن كفرسوم تامر عبيدات واحمد الشناق ومن صلاح الدين خالد الغبابشة وعمر الشلول، ومن أم جوزة عبدالله ابو رمان وسامر الشراونة.

لقاءات الجولة الثانية

لقاءات الجولة الثانية التي تقام يوم السبت المقبل يلتقي فيها الاهلي مع عمان في صالة قصر الرياضة عند الساعة الخامسة مساء وعند الساعة السابعة تشهد ذات الصالة مباراة السلط مع صلاح الدين، صالة مدينة الحسن الرياضية باربد وعند الساعة الخامسة تشهد لقاء ام جوزة مع كفرسوم وعند الساعة السابعة يلتقي الحسين مع العربي.

[email protected] 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »شكر خاص للصحفي بلال الغلاييني (سهى الزغير)

    الثلاثاء 11 أيار / مايو 2010.
    بسم الله الرحمن الرحيم
    أشكر الصحفي المجتهد والمتواضع الاستاذ بلال الغلاييني على مجهوده في اثرائنا وكتابته عن كرة اليد التي قليل من الصحف تكتب عن هذه اللعبة المظلومة وأسمح لي بأن أشكرك بالنيابة عن جميع محبي كرة اليد الاردنية ويعطيك العافية.
  • »شكر خاص للصحفي بلال الغلاييني (سهى الزغير)

    الثلاثاء 11 أيار / مايو 2010.
    بسم الله الرحمن الرحيم
    أشكر الصحفي المجتهد والمتواضع الاستاذ بلال الغلاييني على مجهوده في اثرائنا وكتابته عن كرة اليد التي قليل من الصحف تكتب عن هذه اللعبة المظلومة وأسمح لي بأن أشكرك بالنيابة عن جميع محبي كرة اليد الاردنية ويعطيك العافية.