فينغر: لا يوجد مجال للخطأ أمام أرسنال

تم نشره في الاثنين 22 آذار / مارس 2010. 09:00 صباحاً

لندن - قال ارسين فينغر مدرب فريق أرسنال الانجليزي لكرة القدم أنه يتعين على فريقه عدم ارتكاب أي أخطاء إذا أراد وضع حد لانتظاره الذي دام خمس سنوات من أجل احراز لقب الدوري الانجليزي مع بلوغ الموسم نقطة الذروة.

وأحرز ارسنال لقب الدوري الانجليزي الممتاز لآخر مرة عام 2004 ولم ينل أي لقب منذ فوزه بكأس الاتحاد الانجليزي في العام التالي لكنه ارتقى لصدارة الترتيب مؤقتا بعد تغلبه 2-0 على وست هام يونايتد أول من أمس السبت.

وتبدو المباريات المتبقية لأرسنال أيضا أسهل من لقاءات منافسيه على اللقب مانشستر يونايتد وتشلسي، وقال فينغر لهيئة الاذاعة البريطانية "لاعبو فريقي يؤمنون دائما (أننا نستطيع الفوز باللقب) وأنا أؤمن بذلك أيضا".

وأضاف المدرب الفرنسي "هذا ما يؤمن به الأبطال.. عندما لا يعتقد أحد (أنك ستفوز باللقب) فان عليك الايمان بذلك. دخلنا في الصراع ثلاث مرات وسيكون مثيرا ويجب علينا الفوز بمبارياتنا".

وتابع "لكن لا يوجد مجال للأخطاء. الهدف هو الفوز بالمباراة المقبلة وهذا ما يجب أن نسعى اليه. لا نتحدث أو نفكر في الأخطاء.. تركيزنا فقط على الفوز بالمباراة المقبلة".

وسيلعب ارسنال بملعبه ضد ولفرهامبتون واندرارز ومانشستر سيتي وفولهام بينما سيخرج لملاقاة برمنغهام سيتي ومنافسه التقليدي توتنهام هوتسبير وويغان اثليتيك وبلاكبيرن روفرز قبل أن ينتهي الموسم في التاسع من أيار (مايو).

وتبدو أكثر اللقاءات صعوبة بالنسبة لأرسنال أمام توتنهام ومانشستر سيتي وهما ينافسان على المركز الرابع وفولهام الذي حوله المدرب روي هودجسون إلى فريق ينافس على التأهل للبطولات الاوروبية.

وسيلتقي ارسنال مع برشلونة الاسباني حامل اللقب في دور الثمانية لدوري أبطال اوروبا لكن النقاد الذين قللوا من فرص الفريق اللندني عندما خسر 3-0 أمام تشلسي في تشرين الثاني (نوفمبر) ليتأخر عن الصدارة بفارق 11 نقطة لم يكونوا على صواب، وقال فينغر للصحافيين "المنافسة قائمة في كل البطولات".

ولعب أرسنال بعشرة لاعبين منذ اواخر الشوط الأول عندما طرد المدافع البلجيكي توماس فيرمالين بسبب خطأ ضد جويرمو فرانكو مهاجم وست هام ورغم شعور فينغر بالغضب من القرار إلا أنه كان سعيدا برد فعل فريقه.

ومضى المدرب الفرنسي قائلا "أظهرنا نضجا اليوم وحافظنا على انضباطنا وكنا رائعين على المستوى الخططي. مرة أخرى أظهرنا قوة ذهنية وما حققناه اليوم سيجعلنا أقوى".

وحقق أرسنال الانتصار بفضل هدفين من دنيلسون والقائد فرانسيسك فابريغاس من ركلة جزاء وبقي ايمان ارسنال ومشجعيه ومدربه بأن المزيد من النجاح لا يزال ينتظره في النهاية.

التعليق